• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

ندوات تعريفية بالإصدار الجديد للاعتمادات المستندية الشهر المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 أبريل 2007

أعلن بنك "HSBC" الشرق الأوسط المحدود، أمس، استضافته لسلسلة من الندوات في منطقة الشرق الأوسط لإطلاع العملاء على القواعد الجديدة للتجارة الدولية تمهيدا للإنتقال إلى الإصدار الجديد للمعايير الموحدة للاعتمادات المستندية "ucp600" أول يوليو المقبل.

يأتي هذا في الوقت الذي تمثل فيه قيمة الإعتمادات المستندية المستخدمة لتسوية 10% من الصفقات التجارية العالمية أكثر من 1,25 مليار دولار سنويا، كما سجلت الاعتمادات المستندية في منطقة الشرق الأوسط نمواَ مضاعفاً خلال السنوات القليلة الماضية، لتحتل المرتبة الثانية بعد منطقة آسيا-المحيط الهادئ بنسبة 15% من مجموع الاعتمادات المستندية العالمية متقدمة بذلك على أميركا الشمالية والجنوبية وأوروبا. ومن المقرر ان تنطلق الندوات الخاصة من الرياض في 12 مايو المقبل، على أن تنتقل إلى كل من جدة وأبوظبي ودبي والقاهرة والمنامة قبل أن تنهي أعمالها في الدوحة في 20 من الشهر نفسه. وقال كيرسي باتيل، الرئيس الإقليمي لإدارة خدمات الأعمال التجارية الدولية للبنك: لعبت مجموعة البنك دوراً رئيسياً في تمويل وتقديم التسهيلات لحركة التجارة المتنامية بين آسيا والشرق الأوسط والولايات المتحدة الأميركية. وبإمكان عملاء البنك الاعتماد على دعم أكبر مؤسسة تقدم الخدمات التجارية الشاملة على المستوى العالمي. واشار كاري كولير، المستشار الفني لغرفة التجارة الدولية، إلى أنه مع ازدياد الحاجة للتعامل بالاعتمادات المستندية، فإنه من الضروري أن يكون لدى كافة المتعاملين معرفة معمقة بالإصدار الجديد للمعايير الموحدة، وبوجود العديد من الأنماط المختلفة للتبادل التجاري والحاجة للمزيد من البساطة والوضوح، فإنه من الضروري مراجعة وتعديل المبادئ والمعايير الموحدة للاعتمادات المستندية.

وأضاف: يسعدني أن أشارك البنك في تنظيم الندوات في منطقة الشرق الأوسط حيث ستتيح بالتأكيد الفرصة للشركات لفهم المعايير الموحدة الجديدة لغرفة التجارة الدولية بشكل أفضل وأفضل التطبيقات العملية لها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال