• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م
  11:46    نتانياهو يؤكد ان الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل "يجعل السلام ممكنا"        11:49    نتنياهو يتوقع أن تعترف دول أوروبية بالقدس عاصمة لإسرائيل     

قطر والكويت يسحقان البحرين وباكستان برباعية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 أبريل 2007

جدد المنتخب الاولمبي القطري آماله في بلوغ الدور الثاني الحاسم بفوزه الكبير على البحرين 4-صفر في من المجموعة الاولى. وسجل علي حسن عفيف (5) وبلال محمد (45) ومجدي صديق (81) وماجد محمد (84) الأهداف. ورفع المنتخب القطري رصيده الى 7 نقاط فيما تجمد رصيد البحرين عند 6 نقاط وثأر المنتخب القطري لخسارته 2-4 في لقاء الذهاب بالمنامة في المرحلة الماضية.. ولعب المنتخب البحريني بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 43 لطرد لاعبه احمد عبد الله لتلقيه الانذار الثاني. وجاءت المباراة قوية وشهدها جمهور قطري غفير شجع فريقه بحرارة لاستعادة الامال في التأهل الى الدور الثاني وإكمال مشوار التأهل للاولمبياد بعد غياب 16 عاما منذ مشاركته الأخيرة في برشلونة. ورغم الخسارة القاسية إلا ان المنتخب البحريني لم يكن سهل المنال وسيطر على مجريات المباراة بعدما اهتزت شباكه في البداية، لكنه لم يستطع التفوق على الدفاع القطري الذي تخلص من الاخطاء القاتلة التي أدت الى التعادل مع الكويت بالدوحة والخسارة أمام البحرين في المنامة.

ولعب هدوء أعصاب القطريين دورا هاما في الفوز الكبير وفي استعادة الآمال ولم يتعجلوا الفوز. ورغم خسارة الفريق القطري لجهود مهاجمه يوسف احمد للاصابة في نهاية الشوط الاول إلا انه استطاع مواصلة الأداء وتحقيق الفوز لوجود عدد من البدلاء الجيدين حيث دفع المدرب المغربي حسن حرمة الله باللاعب وليد جاسم بدلا منه فنجح بدوره في سد غياب زميله. وتبقى للمنتخب القطري مباراتان الاولى مع الكويت في الكويت، والثانية مع باكستان في الجولة الاخيرة في الدوحة.

واقترب منتخب الكويت الاولمبي من التاهل الى الدور الثاني بفوزه السهل على ضيفه الباكستاني 4-صفر على ستاد الصداقة والسلام في نادي كاظمة. وسجل حمد العنزي (35 و58) وبدر المطوع (53 و71 من ركلة جزاء) الاهداف. وكان المنتخب الكويتي فاز على نظيره الباكستاني 3-صفر ذهابا في الجولة الثالثة. وعزز المنتخب الكويتي موقعه في لصدارة بعد ان رفع رصيده الى 10 نقاط، وبات مرشحا قويا لانتزاع احدى البطاقتين المؤهلتين الى الدور الثاني، ويحتاج الى نقطة واحدة من مباراتيه المقبلتين مع البحرين وقطر للتاهل، فيما لقي المنتخب الباكستاني الخسارة الرابعة على التوالي ويحتل المركز الاخير من دون نقاط. وبدأ المنتخب الكويتي سعيه لإحراز هدف التقدم مبكرا وفرض هيمنته على المباراة بيد ان افتتاح التسجيل تأخر لتسرع اللاعبين في هز الشباك.

ووضع المهاجم الشاب المتألق حمد العنزي الكويت في المقدمة إثر كرة عرضية من ناحية اليسرى رفعها فهد الانصاري الى داخل المنطقة تابعها العنزي غير المراقب برأسه في الشباك (35) رافعا رصيده الى 6 أهداف على لائحة ترتيب الهدافين في التصفيات. وكاد قائد المتخب الكويتي بدر المطوع يضيف الهدف الثاني بيد ان تسديدته القوية من خارج المنطقة صدها الحارس غلام نبي ثم اصطدمت بالعارضة وتحولت الى ركنية لم تثمر (38).

وفي الشوط الثاني، ترجم المنتخب الكويت تفوقه وأضاف ثلاثة أهداف، بدأها المطوع إثر تلقيه كرة عرضية من ضاري سعيد سدها في المرمى (53)، وعزز العنزي النتيجة بعد تمريرة من المطوع وسدد الكرة في الشباك (58) مسجلا الهدف الشخصي الثاني له والسابع في التصفيات. وحصل المنتخب الكويتي على ركلة جزاء اثر عرقلة المطوع انبرى لها المطوع نفسه بنجاح (71).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال