• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الانتقام الروسي يقلق قطاع السياحة التركي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 نوفمبر 2015

إسطنبول (رويترز)

عبرت واحدة من أكبر وكالات السياحة في تركيا عن قلقها أمس الأول، إزاء الضرر المحتمل الذي قد يلحق بهذه الصناعة بسبب الأزمة الجارية بين تركيا وروسيا.

وقال رئيس شركة ديتور للسياحة فيروز باجليكايا، «السلام والاستقرار أمران مهمان جداً للسياحة، لا أحد يذهب إلى مكان ليس فيه سلام ولا استقرار، وسيكون لهذا بالطبع تأثير سلبي وخصوصاً على تركيا».

أضاف «جاء سياح كثيرون من روسيا إلى تركيا في عام 2014. وتراجع هذا العدد بالفعل في عام 2015، بسبب الأزمة الاقتصادية الداخلية في روسيا، لن يكون أمراً جيداً بالنسبة لنا إذا استمر هذا الوضع».

كان إسقاط تركيا لطائرة روسية واحدا من أخطر الاشتباكات التي جرى الاعتراف بها علنا ​​بين عضو في حلف شمال الأطلسي وروسيا على مدى نصف قرن، وزاد من تعقيد الجهود الدولية الرامية لمحاربة متشددي تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.

ولم يقدم الرئيس التركي رجب طيب اردوغان أي اعتذار، وقال إن بلاده ببساطة تدافع عن أمنها و«حقوق إخواننا في سوريا»، وأوضح أن السياسة التركية لن تتغير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا