• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

انخفاض قيم التداول وسط حالة من التردد والانتظار

9,6 مليار درهم خسائر الأسهم المحلية خلال أسبوع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 نوفمبر 2015

يوسف البستنجي(أبوظبي) قاد قطاعا «الاتصالات» و«العقار» أسواق المال المحلية لخسائر بلغت قيمتها 9,6 مليار درهم في القيمة السوقية، نتيجة تراجع مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع خلال الأسبوع الماضي بنسبة 1,35% ليغلق على 4304,08 نقطة، حيث انخفضت القيمة السوقية لتصل إلى 697,82 مليار درهم. وتظهر بيانات هيئة الأوراق المالية والسلع أن مؤشر قطاع الاتصالات تراجع خلال الأسبوع بنسبة 3,71% فيما تراجع مؤشر قطاع العقار بنحو 2,34%. وشهد الأسبوع انخفاضاً كبيراً في قيمة التداول التي لم تتجاوز 2,2 مليار درهم تركز نحو ثلثها تقريباً على تداولات أسهم مجموعة اتصالات. وقال نبيل فرحات الشريك في شركة الفجر للأوراق المالية، إن السوق ما زال بانتظار عملية إدراج أسهم مجموعة اتصالات على مؤشر مورجان ستانلي للأسواق الناشئة، لافتاً إلى أن المستثمرين الذين اشتروا مقدماً خلال الأشهر الماضية، يقومون الآن بجني أرباح لإعادة تدويرها في الأسهم الأخرى التي انخفضت جراء هذه العملية. وهذا الأمر الذي يؤثر على السوق، ويؤدي إلى انخفاض التداول الذي بدوره يضغط على المؤشرات ويرفع من حالة الحذر والتردد لدى المستثمرين، ويدفع مؤشرات الأسواق إلى المنطقة الحمراء. وأوضح أنه من المتوقع الانتهاء من إضافة «اتصالات» إلى المؤشر خلال الأسبوع القادم قبل نهاية شهر نوفمبر الحالي، وعندها ستصبح الأمور أكثر وضوحاً. وخلال جلسة نهاية أسبوع يوم أمس، انخفض مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع بنسبة 0,17% ليغلق على 4304,08 نقطة وشهدت القيمة السوقية انخفاضاً بقيمة 1,17 مليار درهم لتصل إلى 697,82 مليار درهم، حيث تم تداول ما يقارب 177,7 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 443,16 مليون درهم خلال جلسة التداول من خلال 3727 صفقة. ومنذ بداية العام بلغت نسبة الانخفاض في مؤشر سوق الإمارات المالي 6,02% وبلغ إجمالي قيمة التداول 196,13 مليار درهم، وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاع سعري 31 من أصل 128 وعدد الشركات المتراجعة 85 شركة. ويتصدر مؤشر قطاع «الاتصالات» المرتبة الأولى مقارنة بالمؤشرات الأخرى محققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 43,0797% ليستقر على مستوى 3076,81 نقطة مقارنة مع 2150,42 نقطة تلاه مؤشر قطاع «السلع الاستهلاكية» محققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 32,5% ليستقر على مستوى 1952,89 نقطة مقارنة مع 1473,78 نقطة. وانخفض مؤشر قطاع «الصناعة» محققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 5,3% ليستقر على مستوى 987,485 نقطة مقارنة مع 1043,05 نقطة تلاه مؤشر قطاع «النقل» محققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 10% ليستقر على مستوى 3108,30 نقطة مقارنة مع 3462,18 نقطة تلاه مؤشر قطاع «التأمين» محققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 12% ليستقر على مستوى 1305,66 نقطة مقارنة مع 1498,28 نقطة. وتراجع مؤشر قطاع «الخدمات» محققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 12% ليستقر على مستوى 1353,15 نقطة مقارنة مع 1554,19 نقطة تلاه مؤشر قطاع «العقار» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت14% ليستقر على مستوى 4962,29 نقطة مقارنة مع 5819,32 نقطة. تداول أسهم 60 شركة أبوظبي (الاتحاد) بلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 60 من أصل 128 شركة مدرجة في الأسواق المالية، وحققت أسعار أسهم 24 شركة ارتفاعاً في حين انخفضت أسعار أسهم 29 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات. و جاء سهم «مجموعة الإمارات للاتصالات» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطاً حيث تم تداول ما قيمته 257,41 مليون درهم موزعة على 16,68 مليون سهم من خلال 631 صفقة، وجاء سهم «شركة أرابتك القابضة» في المركز الثاني من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 25,27 مليون درهم موزعة على 22,24 مليون سهم من خلال 416 صفقة. حقق سهم «الصفوة للخدمات المالية» أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 1,85 درهم مرتفعا بنسبة 85,00% من خلال تداول 1000 سهم بقيمة 1850درهماً، وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «شركة الخزنة للتأمين» ليغلق على مستوى0,34 درهم مرتفعاً بنسبة 9,68% من خلال تداول 200 ألف سهم بقيمة 68 ألف درهم. سجل سهم «شركة طيران أبوظبي» أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول حيث أقفل سعر السهم على مستوى 2,79 درهم مسجلاً خسارة بنسبة 10% من خلال تداول 100 ألف سهم بقيمة 279 ألف درهم، تلاه سهم «مجموعة السلام القابضة» الذي انخفض بنسبة 6,63% ليغلق على مستوى 0,47 درهم من خلال تداول 100سهم بقيمة 46,5 درهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا