• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

محمد بن زايد يصدر قراراً بتعديل جدول الدرجات والراتب الشامل للدوائر الحكومية في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 أبريل 2007

بناء على توجيهات حضرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حاكم أبوظبي ''حفظه الله'' أصدر الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي القرار رقم 16 لسنة 2007 في شأن تعديل جدول الدرجات والراتب الشامل للدوائر والجهات الحكومية في إمارة أبوظبي لتصحيح نظام الرواتب المعمول به في ضوء المستويات العادلة للرواتب بسوق العمل.

وبناء على توجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان تم إجراء الدراسات المطلوبة والمقارنات بسوق العمل لتحقيق مستوى عادل للرواتب بغية استقطاب الكفاءات والكوادر المتميزة وتفعيل نظام رواتب تنافسي يحقق العدالة والمساواة لموظفي الدوائر والجهات الحكومية في إمارة أبوظبي.

ولقد استهدف هذا القرار إحداث نقلة نوعية لتطوير الأداء الحكومي في الإمارة لمصاف الدول المتقدمة من خلال تغيير جذري في فلسفة نظم الرواتب مقارنة بالجهات الرائدة محليا وإقليميا ودوليا مما يعد اهتماما بالعنصر البشري وتحقيق التنمية المستدامة كأحد ركائز نجاح العملية الإدارية وتحقيق الأهداف المرجوة.

إن النظرة المستقبلية لاستراتيجيات الإمارة تتجه نحو أن تكون إمارة أبوظبي رائدة ومتميزة على كافة الأصعدة والمجالات وأن تصبح مرجعا للدراسات المقارنة ومثالا يحتذى للدول الأخرى. ويعتبر نظام الرواتب الجديد لموظفي الجهات الحكومية بالإمارة جزءا حيويا لاستكمال منظومة متكاملة من برامج التطوير الاستراتيجي على مستوى الحكومة ومكملا لهذه البرامج ويضاف لإنجازات حكومة الإمارة للارتقاء بالأداء الحكومي بهدف إجراء نقلة نوعية في الأداء ويتلاقى هذا مع برامج الحكومة الأخرى لرفع مستوى الإنتاجية واستقطاب الكفاءات المتميزة بما يعود بالنفع على المجتمع وتحقيق الرفاهية الاقتصادية.

وعلى الجانب الإداري فإن نظام الرواتب الجديد للجهات الحكومية بالإمارة سوف يترتب عليه إلغاء كافة الإجراءات البيروقراطية لأكثر من 40 بدلا وعلاوة وميزة ودمجها جميعا في بدل تكميلي وحيد الأمرالذي يترتب عليه تبسيط كامل للإجراءات والقضاء على الروتين وإلغاء هدر الطاقات والوقت في مراجعة آلاف المعاملات مما يحقق الشفافية والموضوعية في استحقاق الراتب العادل للموظف. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال