• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

عروض مبهرة تحتضنها مدينة الطفل

تلاميذ أبوظبي يفخرون بالشهداء برسائل «فداك الروح يا وطن»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 نوفمبر 2015

منى الحمودي (أبوظبي)

تقدم مدينة الطفل في ملتقى أبوظبي الأسري الأول عروضا مبهرة، ومعلومات مبسطة، وتكنولوجيا شيقة تجعل الطفل يتفاعل معها ويبدع، واستقطبت المدينة عددا كبيرا من الأطفال للتعرف والاطلاع على مختلف الفعاليات والأنشطة الترفيهية والبرامج العلمية التي تقدمها، وتعتبر مدينة الطفل في الملتقى «منطقة تعليمية وترفيهية» تقوم بتشجيع الأطفال على الاستكشاف والقراءة والتفكير والبحث من خلال عدة أساليب وطرق حديثة، إضافة إلى اللعب.

وقد تم تصميم مدينة الطفل في الملتقى بمساحة واسعة، بحيث تحتوي على أقسام عرض مختلفة تسمح للأطفال بممارسة الهوايات المختلفة، مثل الرسم والقراءة والنحت والتلوين وتشكيل الطين، وفي ذات الوقت تقدم لهم المعلومات القيمة والمعرفة التكنولوجية.

وتضم مدينة الطفل مختبر الإبداع والابتكار، وسينما الطفل، ومسرح الطفل، كما يوجد فيها مكتبة للطفل، وتراعي المدينة أحدث التقنيات وتنفذ الجهات الموجودة فيها عدة برامج وفعاليات ثقافية واجتماعية مخصصة للطفل.

ويشارك مجلس أبوظبي للتعليم في مدينة الطفل المقامة في ملتقى أبوظبي الأسري الأول، بركن التعلم الإلكتروني الذي يحتوي على نظم المعلومات الجغرافية في المدارس، وكيف يمكن للطالب قراءة الخرائط وقياس المساحات عن طريقها، إضافة إلى معرفتهم للمكونات الطبيعية في الخريطة، وحجم الخرائط، ودراسات حول المدن والسكان، في محاولة لتوظيف النظام ودمجه بالمناهج التعليمية، بالإضافة الى ركن «رحلة اكتشف ذاتك» الذي يقوم بتنظيم عدد من ورش العمل التعليمية التي تساعد على اكتشاف الطفل لنفسه وميوله ومواهبة والوظيفة المستقبلية التي يتطلع لها، وورش تعليمية أخرى تحفز الإبداع والابتكار لديهم.

ويتوفر كذلك في الركن تحليل لخط الأطفال، وأخصائية نفسية، تقوم ببعض الاختبارات النفسية للأطفال، كما يوجد ركن الروبوت الذي يُمكن الأطفال من التعرف على الروبوت وطريقة عمله، إضافة إلى اكتشاف حلول للمشكلات باستخدام الرياضيات، ويقدم الروبوت دورا في تطوير مهارات السيطرة والتفاعل لدى الأطفال، كون الروبوت لا يقوم بالمشي إلا بعد التواصل، وحديث الطفل معه وإعطائه الأوامر، كما أنه يدفع الأطفال للحديث وتعلم النطق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض