• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

إغلاق مدارس ومؤسسات.. والأرصاد تؤكد استمرار هطول المطر اليوم

سيول وفيضانات تعيق الحركة في السعودية وقطر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 نوفمبر 2015

الرياض، الدوحة(وكالات)

شهدت مناطق عدة في السعودية وقطر تساقط أمطار غزيرة أمس، ما تسبب بوفاة شخص في المملكة، وفيضانات في الطرق وعرقلة حركة السير، وإقفال مدارس ومؤسسات عدة. ففي السعودية، غمرت المياه شوارع العاصمة الرياض أمس ما دفع السلطات لإغلاق الطرق السريعة. وأدى تساقط الأمطار الغزيرة لليوم الثاني على التوالي، إلى غرق الشوارع، وترك سائقون سياراتهم وسط الطرق بسبب تضررها بفعل الأمطار وتسرب المياه.

وغطت المياه التي بلغ ارتفاعها نحو مترين، قرابة 10 سيارات تحت جسر في منطقة اللبان بغرب الرياض. وحاول عمال بلديون سحب المياه باستخدام صهاريج، بينما اكد الدفاع المدني سحب 72 سيارة غمرتها المياه في العاصمة وإنقاذ ركابها.

وأدت الأمطار إلى تباطؤ كبير في حركة السير بالشوارع الرئيسية التي لم تقفل بشكل كامل، على عكس العديد من الشوارع الفرعية في العاصمة التي يقدر عدد سكانها بنحو 5,7 مليون نسمة. وتجمع المارة على جانب الطريق لالتقاط الصور للمشهد. وأعلنت وزارة التعليم إغلاق المدارس لليوم الثالث على التوالي في الرياض ومنطقة القصيم التي تأثرت بهطول الأمطار أيضا. ويقول مسؤولون عن الأرصاد الجوية إن هطول الأمطار سيستمر اليوم الخميس. وأعلن الدفاع المدني انتشال جثة في واد بمنطقة الرماح شمال الرياض.

وتساقطت الأمطار في مناطق عدة من المملكة، لا سيما شمال الرياض. وكان ثمانية أشخاص على الأقل قضوا الأسبوع الماضي جراء أمطار غزيرة وسيول في غرب المملكة وجنوبها.

ومنذ الليلة قبل الماضية، تساقطت في قطر كميات من الامطار تفوق كمية المتساقطات التي تسجل عادة على مدار السنة، ما أدى إلى إقفال مراكز تسوق ومدارس ومؤسسات عدة، بينها السفارة الأميركية في الدوحة.

وهطلت الامطار دون توقف طوال الليل في الدوحة، ما جعل الطرق والشوارع تفيض بالمياه، واعاقة حركة السير بشكل كبير. واعلنت هيئة الارصاد الجوية ان كمية الامطار بلغت 80 ملم، علما انه بحسب ارقام البنك الدولي، يتساقط في قطر ما معدله 74 ملم سنويا.

وتداول مستخدمون على مواقع التواصل ان تسربا للمياه حصل في محطة للركاب في مطار حمد الدولي الذي افتتح العام الماضي بكلفة 17 مليار دولار.

واكدت السلطات ان حركة الملاحة الجوية لم تتأثر بالطقس. وأعلنت السفارة الأميركية إقفال أبوابها أمس «بسبب رداءة الطقس»، مضيفة بانها ستعاود العمل الأحد، بحسب حسابها الرسمي على «تويتر»، كما طلبت وزارة الداخلية القطرية من السكان الحذر أثناء القيادة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا