• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«الأزرق» لم يفقد الأمل في «ثالث الدوري»

بترويبا: نتائج النصر في «الآسيوية» أكبر رد على المشككين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 مارس 2016

مراد المصري (دبي)

أكد البوركيني جوناثان بترويبا، لاعب النصر، أنه من أكثر اللاعبين المحظوظين في دوري الخليج العربي، بعدما أتيحت له الفرصة للعب مع فريقين كبيرين، يطمحان دائماً إلى تحقيق الألقاب، والوجود في المقدمة، بعدما ارتدى قميص الجزيرة في الموسم الماضي، وحالياً مع «العميد» في موسمه الثاني في ملاعب الإمارات، حيث فرض نفسه واحداً من أبرز اللاعبين أصحاب المهارات والسرعات العالية على الجبهة اليسرى، حتى شبه عدد من جماهير «الأزرق» الطريقة التي يخترق بها المدافعين، بـ «الأفعى» التي تعبر بهدوء وسرعة عالية من دون القدرة على إيقافها!.

وعلى الرغم من البداية الجيدة لبترويبا مطلع الموسم، إلا أنه عانى بعض الوقت مؤخراً، في ظل تراجع نتائج الفريق بأكمله، وعلى الرغم من ذلك واصل تقديم مستويات متوازنة، فيما برزت موهبته بشكل واضح في دوري أبطال آسيا، حيث صنع الفارق، وقاد «العميد» إلى تصدر المجموعة، بما يعزز من حظوظ الفريق لبلوغ الدور الثاني، علماً أنه يعد الخيار الأول بالنسبة للصربي إيفان يوفانوفيتش المدير الفني لـ «الأزرق»، الذي أشركه في جميع المباريات التي خاضها الفريق في البطولات الرئيسة، حيث ظهر في كأس السوبر مطلع الموسم، وجميع مباريات الجولات الـ21 في دوري الخليج العربي حتى الآن، وخاض المباريات الثلاث في دوري أبطال آسيا، ولقاء كأس صاحب السمو رئيس الدولة، فيما كان الاستثناء الوحيد، بعدما شارك في مباراتين فقط بكأس الخليج، وذلك بسبب تزامن مباريات البطولة مع «أيام الفيفا»، حيث يعتبر قائد منتخب بلاده بوركينا فاسو، وخاض معه مباريات ودية والتصفيات المؤهلة لـ «المونديال».

وأوضح بترويبا، تفهمه لقرار الرحيل عن الجزيرة في ختام الموسم، وقال: كرة القدم لعبة احترافية، والأندية واللاعبون كل منهم يبحث عن الأفضل بالنسبة له، ورحيل لاعب عن فريق لا يعني وجود أمر معين، أحياناً الخيارات الفنية تفرض نفسها، حيث جاء وقتها المدرب الجديد آبل براجا، وكانت له وجهة نظر معينة، فيما جاء التواصل من جانب النصر، ورأيت أن إكمال مشواري في صفوف «العميد» سوف يكون مفيداً، حيث يتشابه النصر والجزيرة في أنهما يسعيان دائماً للمنافسة، وهذا أمر يمنحك المزيد من الحافز.

وعبر بترويبا عن رضاه التام عن الفترة التي قضاها في النصر إلى الآن، والطريقة التي يقوم بها الصربي يوفانوفيتش بالإدارة الفنية للفريق، وقال: إنه مدرب صاحب خبرة طويلة في ملاعب كرة القدم، ويعرف جيداً قدرات كل لاعب، وكيفية توظيفها بالطريقة الصحيحة، إلا أنه لا يملك عصاً سحرية لقلب الأمور بين ليلة وضحاها، لكنه بالتأكيد قادر على صناعة المعجزات، والدليل ما حققه مع الفريق خلال السنوات الثلاث الماضية، وقيادته الفريق للتتويج بكأس صاحب السمو رئيس الدولة، فيما نجح حالياً في إدخالنا أجواء البطولة الآسيوية بنجاح، بعدما جمعنا ست نقاط من أصل تسع نقاط ممكنة، وذلك بفضل قراءته المتميزة للمنافس، وقدرته على تحليل مواطن القوة والضعف، ووضع الخطة المناسبة، والجميع شاهد كيف لعبنا أمام سباهان واتحاد جدة السعودي.

وأكد بترويبا أن النصر رد على جميع المشككين بقدراته، من خلال الانتصارات التي حققها في البطولة الآسيوية، وقال: مررنا بفترة غير طبيعية بسبب الإصابات التي تعرضنا لها، وغياب أكثر من لاعب أساسي، إلى جانب ضغط المباريات المتتالية، فيما غاب عنا التوفيق في بعض الأحيان على الرغم من تقديم مستوى جيد، وهذا الأمر منحنا الطمأنينة، حيث كان الفريق يلعب بطريقة جيدة حتى حينما يخسر، وهي مؤشرات تدل أن النتائج الإيجابية سوف تتحقق، وبالفعل حدث الأمر في البطولة الآسيوية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا