• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بمساحة 1.6 مليون متر مربع

«أبوظبي للتخطيط العمراني» يعتمد 21 مشروعاً تطويرياً بالربع الثالث

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

كشف مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني أمس، عن المشاريع التي تم اعتمادها ومنحها موافقته خلال الربع الثالث من العام، ليصل إجمالي المشاريع التطويرية التي تم اعتمادها منذ مطلع العام إلى 69 مشروعاً تطويرياً في مختلف مناطق إمارة أبوظبي، فيما وافق المجلس على المخططات التفصيلية لـ21 مشروعاً تخطيطياً بمساحة طابقية إجمالية تصل إلى 1.6 مليون متر مربع.

وقال المجلس في بيان أمس، إن مجموع عدد المشاريع التي تمت الموافقة عليها من قبل إدارة التطوير العمراني لدى مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني منذ إنشائها بلغ 461 مشروعاً تطويرياً بمساحة طابقية إجمالية مقدارها 16 مليون متر مربع.

وتمت الموافقة لتنفيذ مشروع توسعة ضخمة لكلية الطب والعلوم الصحية في العين، التابعة لجامعة الإمارات، والتي تشمل توفير أحدث المرافق لـ500 طالب وطالبة، بما في ذلك قاعات المحاضرات والمختبرات وقاعات الدراسة وغرف الفحص الطبي، وغيرها.

وقال محمد الخضر، المدير التنفيذي لقطاع التطوير العمراني والاستدامة في مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني: «باعتبار عام 2015 في الإمارات عاماً للابتكار، فإننا نفخر باعتماد مثل هذا المشروع الذي تميز بتصميمه المبتكر والمستدام إلى جانب المرافق الحديثة التي سيشملها والدور الذي سيقوم به في إعداد أجيال المستقبل في مجال الطب والعلوم الصحية».

وأضاف الخضر: «نحرص دائماً على المشاريع التطويرية التي تساهم في بناء القدرات والكفاءات المحلية، والذي يعد ضمن أولويات قيادتنا الرشيدة. وإن كلية الطب والعلوم الصحية من أهم وأقدم المرافق التعليمية في بلادنا، ويسرنا أن التوسعة سوف تتطابق بصورة كبيرة مع المرافق الموجودة حالياً، كما أن زيادة عدد خريجي هذه الكلية سوف يسهم بلا شك في رفع مستوى الرعاية الصحية في بلادنا».

وفي مدينة أبوظبي، تمت الموافقة على مشروع مستشفى السلامة، الذي يحتوي على عدد 120 سريراً، ويقع بالقرب من مدينة زايد الرياضية والذي سيتبع لهيئة الصحة - أبوظبي، ومن المقرر أن يقدم المستشفى عند افتتاحه خدمات طبية على مدار 24 ساعة في اليوم، وسوف يشتمل على وحدات تقدم خدمات طبية للحالات التي تستدعي رعاية سريرية والمراجعات والزيارات الطبية الاعتيادية، بالإضافة إلى مجموعة من الخدمات الطبية للحالات الحرجة التي تستدعي عناية طبية مركزة.

وفي المنطقة الغربية، منح المجلس موافقته كذلك لمخططات مبنى متعدد الاستخدام في مدينة زايد، تم استيحاء تصميمه من شكل القرية الصحراوية العربية الواقعة في الواحات، ويحتوي على عدد 112 وحدة بين استديوهات وشقق سكنية مكونة من غرفة واحدة وأخرى من غرفتين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا