• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

تخريج دورة القيادات العليا بشرطة أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 أبريل 2007

أكد سعادة اللواء سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية أن التغيرات الأمنية التي يمر بها العالم من حولنا تحتم علينا ضرورة تطوير كوادرنا الشرطية وتسليحهم بكل القدرات العلمية والتكنولوجية وإكسابهم خبرات عملية مميزة ترفع من مستوى الكفاءة لديهم وتعدهم بأفضل صورة لمواجهة المستقبل.

جاء ذلك خلال الحفل الذي نظمته الإدارة العامة للموارد البشرية بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية في القاعة الكبرى بمقر القيادة لتخريج المشاركين في دورة القيادات العليا الثالثة، وافتتاح الدورة الرابعة أيضاً.

وأكد الشعفار على توجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية الذي سخَّر الإمكانيات سواء المادية أوالمعنوية لتدريب الضباط واستقدام أكثر المدربين خبرة على مستوى العالم لتقديم خبراتهم العلمية والعملية للضباط وكافة المنتسبين إلى الشرطة بدولة الإمارات حتى يكون لدينا جهاز شرطة نفخر به ونواجه به التطور الأمني العالمي.

وأضاف اللواء سيف الشعفار: إننا في هذه الأيام مطالبون بخلق قيادات شابة تتحمل مسؤولية العملية الأمنية باقتدار، ومن أجل ذلك نتعاون مع شركة سنتركس التي هي إحدى الشركات المتخصصة في إعداد الكوادر الشرطية، ونقوم بتدريب أجهزة الشرطة البريطانية ولها رصيد كبير من الخبرة في هذا المجال، وتتوافق برامجها التدريبية مع البيئة الأمنية التي يتطلبها مجتمع الإمارات. وأوضح وكيل وزارة الداخلية أنه لولا القطاع الأمني الذي يوفر الأمن والاستقرار في المجتمع ما وجدنا تلك الطفرة الحضارية التي نعيشها الآن، حيث يقبل المستثمرون على استثمار أموالهم في بلادنا التي توفر لهم الأمن والاستقرار.

وقام سعادة اللواء سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية يرافقه العميد محمد بن العوض المنهالي مدير عام الموارد البشرية بتوزيع الشهادات على الخريجين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال