• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

زعيم كوريا الشمالية معجب بالجنوبي ويدعم الحوار معه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 فبراير 2018

وكالات

ذكرت وسائل إعلام في كوريا الشمالية أن زعيم البلاد كيم جونج أون قال إن من المهم تعزيز «مناخ ودي للحوار والمصالحة» بعد اجتماع مع الوفد الرفيع المستوى الذي عاد إلى الشمال عقب زيارة استمرت ثلاثة أيام في كوريا الجنوبية لحضور الأولمبياد الشتوي.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية إن كيم جونج أون عبر كذلك عن «رضاه» بشأن زيارة الوفد وقال إن الجهود التي بذلتها سول لإعطاء الأولوية للزيارة كانت «مبهرة للغاية» وشملت «مساعي صادقة» عبر عن امتنانه إزاءها.

وبعدما لم تتطرق تقارير إعلامية كورية شمالية في مطلع الأسبوع إلى عرض قدمه كيم جونج أون لرئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن لعقد قمة عبر شقيقته الصغرى، كيم يو جونج التي كانت ضمن الوفد، لم يشر تقرير الوكالة إلى المسألة مجددا.

وسلمت كيم يو جونج رسالة من شقيقها في زيارة إلى القصر الأزرق الرئاسي في سول يوم السبت تطلب من مون زيارة كوريا الشمالية «في أقرب وقت ممكن» وهو ما رد عليه مون بالقول إن على الكوريتين محاولة تهيئة الظروف التي تجعل الزيارة ممكنة.

يأتي الحديث عن قمة بين الكوريتين، والتي ستكون إن عقدت الأولى بينهما منذ 2007، بعد شهور من التوتر بين بيونج يانج وسول وواشنطن بشأن برامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية. كما زادت الحرب الكلامية بين كيم جونج أون والرئيس الأميركي دونالد ترامب التوتر في شبه الجزيرة الكورية.

وفي تقرير اليوم، أعطى كيم جونج أون «تعليمات مهمة» بشأن إجراءات ممكنة للحفاظ على مناخ المصالحة والحوار. ولم يخض التقرير في التفاصيل. ... المزيد