• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تشغيل محطة «شعب الإمارات» بقدرة 10 ميجاواط بواحة سيوة

إنجاز 95% من «أنظمة الطاقة الشمسية المنزلية» في 6 محافظات مصرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 نوفمبر 2015

أحمد شعبان (القاهرة) أعلن المكتب التنسيقي للمشاريع التنموية الإماراتية في جمهورية مصر العربية الشقيقة عن إنجاز 95% من مشروع أنظمة الطاقة الشمسية المنزلية لتوليد الكهرباء في 6 محافظات مصرية، والذي يجري تنفيذه ضمن المشاريع التنموية الإماراتية في مصر بهدف توفير الطاقة الكهربائية لمجموعات من القرى النائية والنجوع والتجمعات السكنية التي لا تصلها الكهرباء حالياً إما لبعدها عن الشبكة القومية للكهرباء أو بسبب نقص إمدادات الديزل. ويتضمن المشروع الإماراتي للطاقة تصميم وتوريد وإنشاء وتشغيل محطات تعمل بالطاقة الشمسية لتغذية 70 قرية مصرية نائية و 141 مركزا تابعا أو نجعا بالكهرباء، وتزويد أكثر من 62 ألف وحدة بالكهرباء بما فيها المنازل والمدارس والمساجد والعيادات من مصادر متجددة للطاقة، بما يعادل 13% من إجمالي المباني التي لا ترتبط بشبكة الكهرباء. وفي إطار المشروع تم تشغيل محطة «شعب الإمارات» لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية بقدرة 10 ميجاواط بواحة سيوة بمحافظة مطروح. وأوضح بيان صحفي صادر عن المكتب التنسيقي للمشاريع التنموية الإماراتية بالقاهرة أمس أن العدد الإجمالي المستهدف من أنظمة الطاقة الشمسية المنزلية يصل إلى نحو 6943 نظاما في 6 محافظات هي الوادي الجديد «602» وقنا «1607» والأقصر «200» وأسوان «1193» ومطروح «388» وسوهاج «2953»، ويستفيد من تلك الأنظمة نحو 66 ألف مصري وأنه تم الانتهاء من تركيب جميع الأنظمة في الأقصر وقنا وأسوان، وارتفع ما تم تركيبه وتسليمه بسوهاج إلى «2953 نظاما»، فيما يجري الانتهاء من باقي الأنظمة بكل من الوادي الجديد ومطروح، ويحصل كل منزل على 350 واط من الطاقة، كما توفر تلك الأنظمة الكهرباء لعدد 211 مدرسة و80 مسجدا و16 مدرسة و9 عيادات. وأوضح البيان أن المشروع يسهم في توفير الكهرباء للمواطن البسيط بهدف الارتقاء بمستوى المعيشة وتحسين حياة المواطنين، كما يتيح استخدام الأجهزة المنزلية الكهربائية وتوفير الإنارة ويستهدف مساعدة المواطنين على استخدام الأجهزة التي تسهم في إحداث نقلة في الحياة وتحسين المعيشة وكذلك تمكين الطلبة من مذاكرة دروسهم ليلاً، وإنهاء حياة الظلام الدامس التي كانت تعرض المواطنين لمخاطر منها لدغات الحشرات، كما أن تشغيل أنظمة الطاقة الشمسية المنزلية يجعل تلك المناطق تستغني عن استهلاك الديزل في توليد الكهرباء، مما يسهم في القضاء نهائيا على الأضرار الصحية أو البيئية. وثمن الدكتور صلاح السبكي الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة بوزارة الكهرباء والطاقة المصرية مواقف دولة الإمارات قيادة وحكومة وشعبا مع الشعب المصري، وقال إن الإمارات قدمت نموذجا يحتذى في الوقوف إلى جانب مصر وترجمت بصدق العلاقات التاريخية والاحترام المتبادل بين الشعبين. وأشار إلى أن مشروع أنظمة الطاقة الشمسية المنزلية يعتمد على تركيب وتشغيل أنظمة منزلية تعمل بالطاقة الشمسية، بهدف العمل على مد القرى المحرومة وغير المرتبطة بالشبكة القومية والمناطق النائية بالطاقة الكهربائية اللازمة. وقال الدكتور سمير أبو زيد مدير مشاريع أول بشركة مصدر «مبادرة أبوظبي متعددة الأوجه للطاقة المتجددة»، إن اختيار المنازل التي استفادت من المشروع تم بالتنسيق مع السلطات المحلية في كل محافظة، لافتا إلى أن المواطن المستفيد لا يتحمل أي تكاليف، وأن النظام المنزلي يتضمن جميع التوصيلات الداخلية، ويتم تغطية جميع التكاليف من المكتب التنسيقي للمشاريع التنموية الإماراتية في مصر، وأنه تم تركيب الأنظمة بحيث تكون مستقلة عن بعضها، وأن كل نظام يحتوي على بطاريتين لتخزين الكهرباء المولدة نهارا لاستخدامها ليلا، وأنه يتم تخزين الفائض الذي يتم توليده في بطاريات ضمن النظام نفسه، وقال: «تعتمد الأنظمة على استخدام أحدث التقنيات لتوفير احتياجات المناطق غير المرتبطة بالشبكة». تسليم المشروعات يشار إلى أن دولة الإمارات سلمت الحكومة المصرية 100 مدرسة جديدة في 18 محافظة و78 وحدة لطب الأسرة بالمناطق الأكثر احتياجا في 23 محافظة مصرية، و4 جسور تم تشييدها في 3 محافظات، و600 حافلة للنقل الجماعي لصالح هيئة النقل العام بالقاهرة، كما تم تسليم 50 ألف وحدة سكنية بمواصفات الإسكان الاجتماعي ضمن المشروع الإماراتي للإسكان، وكذلك محطة «شعب الإمارات» لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية إضافة إلى إنجاز المشروع المصري الإماراتي للتدريب من أجل التشغيل، كما يجري تنفيذ مشاريع للأمن الغذائي والطاقة وذلك ضمن حزمة المشاريع التنموية الإماراتية في مصر والتي تهدف إلى إحداث تأثير إيجابي في حياة أكثر من 10 ملايين من المواطنين المصريين، وتوفر نحو 900 ألف فرصة عمل ما بين مؤقتة ودائمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا