• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

السعودي محمد تركي الغنامي شاعر مليون الأطفال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 أبريل 2007

خديجة الكثيري

في إطار التفاعل والنجاح الجماهيري الكبير الذي أحدثته مسابقة شاعر المليون والتي اختتمت فعاليات مهرجانها الثقافي الضخم لدورته الأولى الأسبوع الماضي، نظمت هيئة أبوظبي للثقافة والتراث مسابقة شاعر مليون الأطفال ، على مسرح شاطئ الراحة في أبوظبي، وشهدت حضورا جماهيرياً كبيراً، حيث شارك المئات من الأطفال في المسابقة الأولى من نوعها، وقد جاءت مسابقة ''شاعر المليون للأطفال'' كأول فعالية في المهرجان وكإضافة جديدة أثرت برنامج شاعر المليون ، لتؤكد على دور هيئة أبوظبي للثقافة والتراث الرائد في الاهتمام بالطفل والناشئة وتنمية مواهبهم وتطوير قدراتهم، وقد حازت المسابقة على إعجاب كثيرين طالبوا بتنظيمها كل عام، وشهدت المسابقة إقبالاً فوق العادة، حيث تقدم المئات من الأطفال من كافة دول الخليج للاشتراك فيها.

اما لقب شاعر مليون الأطفال فكان من نصيب الطفل السعودي محمد تركي الغنامي، وهو الطفل الذي سبق وشارك ضمن تقارير شاعر المليون للكبار، وقدم قصيدة قوية مجاراة لقصيدة الشاعر العراقي يوسف بن رزاق العتيبي، ومن هنا تألق الطفل الغنامي وذاع صيته، كشاعر طفل يمتلك الكثير من المواهب في الإلقاء والأداء والثقة بالنفس.

وقد كرم محمد خلف المزروعي مدير عام هيئة أبوظبي للثقافة والتراث والإعلامية نشوة الرويني المدير التنفيذي لشركة بيراميديا الأطفال وتم تسليم ميداليات شاعر المليون لـ 16 متسابقاً تمت تصفيتهم من مئات المتقدمين، وسلم درع شاعر المليون للفائز الأول.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال