• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«الموارد البشرية»: مؤشرات للقياس والتنفيذ

تطبيق معايير الصحة المهنية بالجهات الحكومية يناير المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 نوفمبر 2015

سامي عبدالرؤوف (دبي)

أعلنت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، أن تطبيق الجهات الاتحادية، لمعايير السلامة والصحة المهنية، يبدأ مطلع شهر يناير المقبل، كاشفة أنه سيكون هناك مؤشرات لقياس هذه المعايير ومستويات السلامة في بيئة العمل المكتبي في الوزارات والهيئات الاتحادية. وأطلقت الهيئة، الدليل الاسترشادي للصحة والسلامة المهنية في الحكومة الاتحادية، فيما تنظم مجموعة من البرامج والورش التدريبية منتصف شهر ديسمبر المقبل، لتأهيل وتدريب 50 موظفاً ليكونوا منسقين ومسؤولين لفرق الصحة والسلامة المهنية في العديد من الجهات. وأعلنت الهيئة، عن منح هؤلاء الموظفين المتدربين شهادة مهنية كضابط في الصحة والسلامة المهنية، وذلك من خلال جهتين عالميتين اتفقت معهما الهيئة، حيث ستقوم مؤسستين بريطانيتين متخصصتين في هذا المجال بتدريبهم وتأهيلهم، ومنحهم شهادات تخصصية في الصحة والسلامة المهنية.

وقال الدكتور عبدالرحمن العور مدير عام الهيئة، خلال المؤتمر الصحافي الذي عقدته «الهيئة»أمس في مقرها بدبي: إن دليل الصحة والسلامة المهنية يمكن الجهات الاتحادية من اتخاذ التدابير اللازمة والإجراءات الوقائية لخلق بيئة عمل صحية وآمنة لكل من موظفيها ومتعامليها على حد سواء، وفقاً لأعلى مستويات الصحة والسلامة المهنية في بيئة العمل. وأكد أن إطلاق الدليل يأتي انطلاقاً من حرص الهيئة على الالتزام بتوجهات حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، فيما يتعلق بضرورة تكامل السياسات والتشريعات والأنظمة الخاصة بتطوير رأس المال البشري في الحكومة الاتحادية وتمكينه.وشدد العور، على أن هذا الدليل يشكل مرجعاً وإطاراً استرشادياً لبيئة العمل المكتبي في الحكومة الاتحادية، داعياً كافة الوزارات والجهات الاتحادية التي لديها موظفون يعملون في بيئة تحتاج إلى أنظمة صحة وسلامة مهنية خاصة، إلى تطوير أنظمتها بهذا الشأن مع الالتزام بالمعايير والاشتراطات الواردة في الدليل الاسترشادي للصحة والسلامة المهنية في الحكومة الاتحادية.من جانبها أكدت عائشة السويدي المدير التنفيذي لقطاع سياسات الموارد البشرية بالهيئة، أن الهيئة قامت بالتشاور مع مكتب رئاسة مجلس الوزراء خلال مراحل العمل المختلفة لإعداد هذا الدليل، كما أطلعت الوزارات والجهات الاتحادية على النسخة النهائية منه قبل إطلاقه.

مقارنات معيارية

أشارت السويدي إلى أن الهيئة أجرت مقارنات معيارية لمختلف أنظمة الصحة والسلامة المهنية المطبقة، في عدد من الوزارات وهي: «الإطار الاسترشادي للسلامة المهنية، والمخاطر الصحية في وزارة العمل، وسياسة البيئة والصحة والسلامة المهنية لوزارة الأشغال العامة، وسياسة الأنظمة الإدارية المتكاملة لوزارة البيئة والمياه، ودليل نظام إدارة السلامة والصحة المهنية والبيئة لوزارة المالية».

حماية الموظفين

يهدف دليل الصحة والسلامة المهنية، إلى حماية الموظفين والمراجعين والزوار، من الإصابات الناجمة عن مخاطر بيئة العمل المكتبي، ومراعاة كافة اشتراطات الصحة والسلامة المهنية التي تضمن بيئة عمل سليمة للموظفين، وضمان مطابقة معايير الصحة والسلامة المهنية مع طبيعة بيئة العمل المكتبي في الوزارات والجهات الاتحادية، كما يهدف إلى توعية جميع موظفي الوزارات والجهات الاتحادية بالمخاطر والحوادث المحتملة أثناء تأدية مهام العمل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض