• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

توافق روسي إيراني بشأن سوريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 24 نوفمبر 2015

طهران (وكالات)

اتفقت إيران وروسيا أمس، على رفض فرض القوى العالمية إرادتها السياسية على روسيا، مؤكدتين أن وجهة نظرهما بشأن الأزمة السورية موحدة.

وقالت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء نقلاً عن متحدث باسم الكرملين أمس: «إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي يزور إيران، ومرشد الجمهورية الإيرانية علي خامنئي، اتفقا في طهران أمس، على أنه ينبغي ألا تفرض القوى العالمية إرادتها السياسية على سوريا».

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف: «إن إيران وروسيا تشددان على (وجهة نظر موحدة بينهما بمواجهة الطابع غير المقبول لمحاولات خارجية لإملاء فرضيات حول تسوية سياسية في سوريا)، وتؤكدان أن أي تغيير في القيادة يجب أن يأتي عبر انتخابات، ووصف الاجتماع بأنه «بناء جدا».

والتقى بوتين خامنئي على هامش قمة منتدى الدول المصدرة للغاز في طهران، وأكدا دعمهما للرئيس السوري بشار الأسد.

وتوجه بوتين مباشرة فور وصوله إلى طهران في زيارته الأولى منذ ثماني سنوات، إلى مقر المرشد الأعلى خامنئي لإجراء محادثات تركزت حول الأزمة السورية.

وعلى الرغم من الخلافات بين روسيا والدول الغربية حول دور الأسد، تدعو موسكو إلى تشكيل ائتلاف دولي بمشاركة إيران والأردن وغيرهما من دول المنطقة لمكافحة تنظيم «داعش».

لكن خامنئي أكد أنه «من الخطأ أن نثق في تعاون الولايات المتحدة والغرب ومساعدتهما في مكافحة المجموعات الإرهابية مثل تنظيم داعش وبوكو حرام» الحركة الناشطة في غرب أفريقيا والتي بايعت التنظيم.

وأضاف: «بحسب معلومات دقيقة فإن الأميركيين وبعض دول المنطقة يساعدون داعش مباشرة في العراق ويلعبون دوراً مؤذياً».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا