• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

أبوالغيط: اللجنة العربية لن تتفاوض مع إسرائيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 أبريل 2007

القاهرة ، واشنطن - ''الاتحاد'': أكد وزير الخارجية المصري أحمد أبوالغيط امس أن الدول الأعضاء في لجنة مبادرة السلام العربية، لن تتفاوض مع اسرائيل نيابة عن الأطراف المعنية، وهي فلسطين وسورية ولبنان، بينما اعترف مسؤولون أميركيون بصعوبة إقامة دولة فلسطينية قبل نهاية ولاية الرئيس جورج بوش أوائل العام .2009

وقال أبوالغيط ''إن التفاوض شأن خاص لكل طرف لديه أرض تحتلها اسرائيل''. وجاء ذلك رداً على تصريحات لرئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت، أبدى فيها رغبته في فتح حوار مع لجان صغيرة منبثقة عن مبادرة السلام، في إطار محاولات اختراق الصف العربي، وفرض ''التطبيع'' مع إسرائيل دون أن تقدم شيئاً على صعيد السلام. وقال أبوالغيط عن هذا الطرح: ''لا أتصور أن الجانب العربي يمكن أن يقبله''. وأوضح أن الاجتماع الوزاري للجنة مبادرة السلام المقرر عقده الأربعاء المقبل في القاهرة، ستطرح خلاله مجموعة من الأفكار وستكون مجموعات عمل تجري اتصالات مع المجتمع الدولي والمنظمات الدولية والإقليمية لشرح مبادرة السلام بكل عناصرها.

من جهة أخرى، قال مصدر فلسطيني رفيع المستوى، إن مسؤولاً أمنياً أميركياً سيحضر اللقاء المزمع عقده اليوم، بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت، وهو لقاء انتقدته حركة ''حماس'' وقالت إنه لن يحقق أي منفعة للشعب الفلسطيني.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال