• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م
  09:31     فوز المرشح الديموقراطي في انتخابات ولاية الاباما لمجلس الشيوخ         09:33     زعيم كوريا الشمالية يتعهد "بتحقيق النصر في المواجهة" ضد الولايات المتحدة     

كوريا الشمالية لم تلتزم مهلة إغلاق منشآتها النووية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 أبريل 2007

عواصم - وكالات الأنباء: لم تلتزم كوريا الشمالية أمس مهلة أولى أعطيت لها لبدء تفكيك برنامجها النووي، ودعت الصين المشاركين في المفاوضات مع كوريا الشمالية الى التحلي بالصبر حيال ذلك، مؤكدة ان الموضوع سيعالج خلال ايام، فيما طالبت الولايات المتحدة كوريا الشمالية بذل المزيد من الجهود للوفاء بالتزاماتها في اتفاق فبراير.

وانتهت مهلة الشهرين لتغلق بيونج يانج مجمعها النووي الرئيسي في يونجبيون (شمال)، وهي خطوة اولى كانت التزمتها على طريق ازالة كل منشآتها النووية تنفيذا لاتفاق متعدد الأطراف وقع في فبراير في بكين، لكن النظام الشيوعي يشترط الافراج عن امواله المجمدة في احد مصارف ماكاو، وهو ماقامت به واشنطن لكنها أكدت إن تحويل الأموال لم يتم لدواع تقنية. وقال مصدر رسمي كوري شمالي في بيونج يانج ''ليس هناك أي تطور جديد في ما يخص القضية المالية في مصرف بنك ''دلتا آسيا'' الذي يحوي 25 مليون دولار مجمدة منذ عام .2005

وفي بكين، اجرى المفاوض الاميركي حول الملف النووي الكوري الشمالي كريستوفر هيل محادثات مع مسؤولين صينيين اكدوا له ان اغلاق مفاعل يونجبيون مسألة ايام، وقال هيل للصحافيين ''يريد الصينيون ان نتحلى بالصبر ليومين او ثلاثة ايام اضافية''. واضاف ''تعتقد الصين ان علينا أن نظهر مزيدا من الصبر خلال الايام المقبلة، لقد قالت ان قنوات الاتصال مفتوحة واذا كان علينا بلوغ حل فيجب ان نبلغه سريعا جدا''. واوضح المسؤول الاميركي انه سيتصل هاتفيا بنظرائه الكوري الجنوبي والياباني والروسي في المفاوضات السداسية، لكنه لا ينوي التحدث الى المفاوض الكوري الشمالي كيم كي جوان.

وكان هيل نبه الجمعة كوريا الشمالية الى ان الاطراف الاخرين في المفاوضات السداسية سيضطرون الى الرد في حال لم تصدر عنها اشارة حسن نية كأن توجه دعوة الى مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وقال ''عليهم ان يدعوا الوكالة الذرية سيكون ذلك من دون شك مؤشرا ينسجم مع ما تم الاتفاق عليه في فبراير''.

وفي واشنطن، اكد توم كيسي المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية صعوبة اغلاق كوريا الشمالية لمنشآتها النووية بحلول مهلة أمس والتي حددها اتفاق شهر فبراير، مضيفا في الوقت نفسه انه لا يزال بامكان كوريا الشمالية القيام بخطوات ملموسة في الساعات القليلة المتبقية لانتهاء المهلة. وأوضح المتحدث الاميركي انه بالرغم من اعادة تأكيد كوريا الشمالية أمس بالتزامها بالاتفاق فإنه يتوجب عليها اتخاذ بعض الخطوات الملموسة مثل دعوة مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية للعودة الى بيونج يانج. وقال سيتم تقييم الخطوات المقبلة المتعلقة بوفاء كوريا الشمالية بالتعهدات التي قدمتها في اطار المفاوضات السداسية.

من جانبها أكدت كوريا الشمالية أمس مجددا اعتزام بيونج يانج الالتزام بتعهداتها وذكرت أنها ستنفذ اتفاقية فبرايرعندما يتأكد رفع التجميد عن الاموال، وقالت انها قد تكون مستعدة للتحرك في حال الافراج عن أموالها قبل اغلاق مفاعلها النووي.