• الاثنين 10 جمادى الآخرة 1439هـ - 26 فبراير 2018م

جلسة مغلقة تناقش الدخل الأساسي العالمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 فبراير 2018

دبي (وام)

افتتح معالي عبيد حميد الطاير، وزير الدولة للشؤون المالية، ومعالي كرستين لاجارد، مديرة عام صندوق النقد الدولي، أعمال الجلسة المغلقة التي نظمتها وزارة المالية أمس، حول الدخل الأساسي، وذلك على هامش فعاليات الدورة السادسة للقمة العالمية للحكومات 2018.

حضر الجلسة معالي الوزراء وكبار المسؤولين من مختلف دول العالم. وعقدت الوزارة الجلسة المغلقة بهدف بحث منظومة الدخل الأساسي العالمي، والاطلاع على خبرات وتجارب القيادات المالية والاقتصادية من الدول المشاركة، ووجهات نظرهم حول حوكمة إدارة العمالة والتعويض، وأهمية تعديل النماذج الاجتماعية والاقتصادية السائدة نظراً للتغيرات الراهنة في السياسات والتطور التكنولوجي، والآلية التي يمكن لصناع السياسات من مختلف الدول الأخذ بها، بالإضافة إلى استعراض السبل الممكنة لصناع القرار التي تمكنهم من متابعة العمل على مختلف القضايا، بما في ذلك زيادة إدارة فاتورة الأجور العامة بعناية، وترشيد الإعانات والاستحقاقات الاجتماعية أو إيجاد مصادر دخل أساسية جديدة.

وألقى فيتور غاسبار، مدير إدارة الشؤون المالية العامة في صندوق النقد الدولي، وزير المالية السابق لدولة البرتغال، كلمة الجلسة المغلقة الرئيسة، في حين قدم كل من معالي عمرو الجارحي، وزير المالية المصري، ومعالي الدكتور حمد بن سليمان البازعي، نائب وزير المالية السعودي، مداخلات خلال الجلسة التي أدارها جهاد أزعور، مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى بصندوق النقد الدولي.

وعقدت خلال الجلسة المغلقة حلقة نقاشية، شارك بها كل من معالي محمد نجيب تون عبد الرزاق، وزير المالية في ماليزيا، ومعالي حنا مانتيلا، وزيرة الشؤون الاجتماعية والصحة السابقة في فنلندا، والدكتور ارفيند سوبرامانيان، كبير المستشارين الاقتصاديين لحكومة الهند، والدكتور مارسيلو استيفاو، نائب وزير المالية في البرازيل، والدكتور ستيفن هرتوغ من كلية لندن للاقتصاد في المملكة المتحدة، وديفيد برافو، الرئيس السابق للجنة إصلاح المعاشات التقاعدية في تشيلي، إضافة إلى روبرت وات، الأمين العام لإدارة الإنفاق العام والإصلاح في الحكومة الإيرلندية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا