• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

موسيقى «غوستاف ماهلر» و«شعاع النور» يضيئان اللوفر أبوظبي

«الحلم زايد» والإيقاع فرنسي - إماراتي و«التعابير عالمية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 مارس 2016

فاطمة عطفة (أبوظبي)

أحيت أوركسترا غوستاف ماهلر للشباب بقيادة المايسترو كريستوف إشنباخ أمسية موسيقية بعنوان: «تعابير عالمية: حفل موسيقي مستوحى من متحف اللوفر أبوظبي»، مساء أول من أمس في بهو حديقة منارة السعديات. نظمت الأمسية هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، بالتعاون مع الجهات الحكومية الفرنسية.

بدأت الأمسية بفيلم عن «شعاع النور» الذي عرض صوراً واقعية للمتحف من الداخل، وقبته الرائعة بتصميمها، حيث تنتشر أشعة الشمس من خلالها لتضيء المكان. واستهل الجزء الأول من الحفل بعزف مقطوعة موسيقية بعنوان «حلم زايد»، من تأليف عازف العود الإماراتي فيصل الساري، والتي جمع فيها بين سيمفونيات الأوركسترا الكلاسيكية مع نغمات الآلات الموسيقية التراثية الإماراتية بالمشاركة مع موسيقيين من الإمارات. وفي الجزء الثاني من الحفل، انضم عازف التشيلو العالمي غوتييه كابيسون إلى الأوركسترا ليعزفوا معاً مقطوعة بعنوان «ذات مرة»، التي ألفها خصيصاً لمتحف اللوفر أبوظبي الموسيقار الفرنسي ومدير معهد الكونسرفتوار «برونو مانتوفاني»، الذي يتمتع بشهرة عالمية.

واختتمت أوركسترا غوستاف ماهلر للشباب الحفل بعزف رائع للسيمفونية الشهيرة «البحر» للملحن الفرنسي كلود ديبوسي، رائد المدرسة الانطباعية في الموسيقا.

حضر الأمسية كل من محمد خليفة المبارك رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، وزكي أنور نسيبة المستشار الثقافي في وزارة شؤون الرئاسة، وسفيان حسن المرزوقي الرئيس التنفيذي في شركة التطوير والاستثمار السياحي، وكريستيان ماسيه سكرتير عام وزارة الشؤون الخارجية والتنمية الدولية الفرنسية، وميشيل ميرالييه سفير فرنسا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، والمعماري العالمي جان نوفيل مصمم متحف اللوفر أبوظبي، ورئيس متحف اللوفر في باريس جان لوك مارتينيز، وعدد من السفراء.

ويأتي هذا الحفل بمناسبة انطلاق الحوار الثقافي الإماراتي - الفرنسي الذي أطلقته هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة والجهات الحكومية الفرنسية، احتفاء بالعلاقات الثنائية التي تربط بين البلدين الصديقين واستوحيت فكرته من متحف اللوفر أبوظبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا