• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

فوبيا المعالجة السنية في دراسة بجامعة الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 أبريل 2007

الشارقة- الاتحاد: بدأت جمعية طلبة طب الأسنان بجامعة الشارقة أمس، أول دراسة شاملة عن الصحة الفموية في الدولة بين الشريحة العمرية الشابة من طلبة الجامعات.

وأوضح عبدالرحمن غالب رئيس الجمعية أن الهدف من المشروع هو وضع أول دراسة مركزة عن مستوى الصحة الفموية بين سكان دولة الإمارات العربية المتحدة من فئة الشباب الجامعي، حيث بدأت في مجمع كليات الطب والعلوم الصحية في جامعة الشارقة أمس وتستأنف يوم 18 من الشهر الجاري بمبنى إدارتها العامة، ويوم 25 من الشهر نفسه بمبنى مركز الطلبة في الجامعة الأميركية.

وقال رئيس الجمعية: إن مشروع الدراسة سينفذ على ثلاثة محاور عمل: يتمثل الأول في إجراء استبيان للبحث في الصحة الفموية، وفوبيا المعالجة السنية، أما المحور الثاني فسيجري من خلاله إجراء الكشف المجاني على الطلبة بإشراف أساتذة الكلية وفي مقدمتهم الأستاذ الدكتور راني شمس الدين عميد الكلية، أما المحور الثالث فسيكون محوراً تعليمياً، أوللتثقيف الصحي، حيث سيتولى فريق من طلبة طب الأسنان (السنة الثانية والثالثة) توزيع مطويات تعليمية عن الابتسامة الصحية، بالإضافة إلى تقديم شرح عملي للمشاركين عن الكيفية الصحيحة لتفريش الأسنان واستخدام الخيط الطبي للتنظيف.

وتشرف على محور الصحة الفموية الدكتورة عزيزة الضرات أخصائية العلاج التحفظي، وتقوم الدكتورة منال عوض أخصائية علم الأوبئة بالإشراف على نتائج الدراسة وتحليلها، وتشرف على قسم فوبيا المعالجة السنية الدكتورة سناء حوامدة أخصائية علم النفس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال