• الاثنين 03 ذي القعدة 1439هـ - 16 يوليو 2018م

أولمرت مستعد لمفاوضة عباس بشأن الدولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 أبريل 2007

القدس المحتلة - وكالات الأنباء: قال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت أمس، إن رئيس الوزراء مستعد لبدء مناقشات مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس خلال لقائهما يوم غد الأحد، بشأن الهياكل القانونية والاقتصادية والحكومية للدولة الفلسطينية في المستقبل. لكن ميرى أيسن المتحدثة باسم أولمرت قللت من التوقعات التي يمكن أن يسفر عنها اللقاء.

وهذه التصريحات هي الأولى من مكتب أولمرت التي تحدد ما الذي ستشمله المحادثات التي يطلق عليها محادثات ''الأفق السياسي''.

لكن اثنين من المسؤولين في مكتب أولمرت قالا إن القضايا الثلاث الرئيسية للوضع النهائي، وهي تحديد حدود الدولة الفلسطينية ووضع القدس ومصير اللاجئين الفلسطينيين، لن يكون في جدول الأعمال عندما يجتمع رئيس الوزراء مع عباس في القدس المحتلة غداً.

والمحادثات التي ستجري يوم غد ستكون الأولى بين أولمرت وعباس منذ أن وافقا خلال زيارة قامت بها للمنطقة وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس في الشهر الماضي، على الاجتماع مرة كل أسبوعين.

وقال المفاوض الفلسطيني صائب عريقات إن قضايا ''الأفق السياسي'' ستكون ''على قمة جدول أعمال'' الاجتماع لكنه امتنع عن الخوض في أي تفاصيل. ... المزيد