• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

أشادوا بإطلاقها ضمن فعاليات «القمة»

مسؤولون: «مجالس التنمية المستدامة» منصة للأفكار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 فبراير 2018

دبي (الاتحاد)

رحب وزراء ومسؤولون حكوميون بإطلاق المجالس العالمية لأهداف التنمية المستدامة, والتي أعلنتها معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، رئيس اللجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة، خلال فعاليات ملتقى «أهداف التنمية المستدامة في التنفيذ 2018»، والتي تم الإعلان عنها عشية انعقاد فعاليات الدورة السادسة للقمة العالمية للحكومات.

وتضم المجالس العالمية لأهداف التنمية المستدامة، والتي تهدف لتعزيز الابتكار والتفكير والإبداع في تنفيذ أجندة 2030 الإنمائية العالمية، نخبة من أهم صناع القرار الحكوميين والخبراء من قطاعات ومجالات مختلفة، بما في ذلك الحكومي والخاص، والمنظمات العالمية والهيئات الدولية.

وقد عُين لكل مجلس رئيس وعدد من المديرين لدعمه يمثلون كبرى المنظمات العالمية من أكثر من 90 دولة حول العالم.

خطوة إضافية

وقال معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد: «ستشكل المجالس منصة مثالية تمكننا من طرح الأفكار والرؤى، والتعرف إلى أفضل التجارب والممارسات العالمية لتحفيز تطوير سياسات تسهم في تعزيز التنمية وقدرات الدولة التنافسية، وتشجع الشراكة بين القطاعين العام والخاص، من أجل دفع جهود تحقيق أهداف وأجندة التنمية المستدامة محلياً وعالمياً، والمساهمة في بناء اقتصاد متوازن ومتنوع ومستدام، قائم على المعرفة والابتكار بحلول العام 2021، يكون ركيزة أساسية في بناء مستقبل أفضل». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا