• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

لجانه تجسد الحرص على مناقشة أكبر قدر من قضايا الوطن والمواطن

«الوطني» يُدرج 28 مشروع قانون وموضوعاً لمناقشتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 نوفمبر 2015

أبوظبي ( الاتحاد) يجسد حرص المجلس الوطني الاتحادي على تشكيل لجانه الدائمة في الجلسة الإجرائية الأولى من دور الانعقاد العادي الأول من الفصل التشريعي السادس عشر التي عقدها بتاريخ 18 نوفمبر 2015م، برئاسة معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيس المجلس، مدى حرصه على مناقشة أكبر قدر من قضايا الوطن والمواطنين، لتبدأ اجتماعاتها في أول أسبوع من انطلاق الفصل التشريعي الجديد ومن تاريخ تشكيلها لتمارس نشاطها ودورها المهم في إعداد تقاريرها حول مشروعات القوانين والموضوعات العامة المدرجة على جداول أعمالها لرفعها للمجلس لمناقشتها تحت القبة. وقالت معالي رئيس المجلس في كلمتها في الجلسة الأولى: «نحن أمام مسؤوليات جسام، تتطلب منا جميعاً استثمار كل لحظة لخدمة وطننا، وطرح قضايا وهموم المواطنين، بكل حرص وصدق وبما يسهم في تعزيز بنيان وطننا الغالي، فالمجلس ولجانه المتعددة وهيئة مكتبه، بحاجة إلى خبراتكم المتنوعة التي نتطلع إلى أن تكون مصدر إثراء لأداء المجلس في جميع مجالات عمله». وشكل المجلس لجانه وفقاً لنص المادة «38» من اللائحة الداخلية للمجلس والتي تنص على ما يلي: «يؤلف المجلس خلال الأسبوع الأول من اجتماعه السنوي اللجان اللازمة لأعماله، ويجوز لهذه اللجان أن تباشر صلاحياتها خلال عطلة المجلس تمهيداً لعرضها عليه عند اجتماعه، وللمجلس في أول كل دور انعقاد أن يقرر بناء على اقتراح هيئة المكتب بقاء تشكيل اللجان على حاله أو إجراء ما يراه من تعديلات». وتحفل أجندة المجلس بحوالي 28 مشروع قانون وموضوعاً عاماً لإعداد اللجان تقاريرها بشأنها ورفعها إلى المجلس لمناقشتها، وبعدد من مشروعات القوانين والموضوعات خلال الفصل التشريعي السادس عشر، فقد وافق المجلس على إحالة أربعة مشروعات قوانين واردة من الحكومة إلى اللجان المعنية كما اطلع على أربعة مشروعات قوانين متبقية من الفصل التشريعي السابق، إضافة إلى «20» موضوعاً عاماً متبقية من الفصل السابق. ومشروعات القوانين التي لدى المجلس من الفصل التشريعي الخامس عشر هي: مشروع قانون اتحادي بتعديل بعض أحكام المرسوم بقانون اتحادي رقم (6) لسنة 2007م بإنشاء وتنظيم المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل، ومشروع قانون اتحادي في شأن الأوسمة والميداليات الدبلوماسية، ومشروع قانون اتحادي بشأن إنشاء أكاديمية الإمارات الدبلوماسية، ومشروع قانون اتحادي بتعديل المرسوم بقانون اتحادي رقم (2) لسنة 2009م في شأن تأسيس شركة الاتحاد للقطارات. أما مشروعات القوانين الواردة من الحكومة وأحالها المجلس إلى اللجان المعنية هي: مشروع قانون اتحادي في شأن ربط الميزانية العامة للاتحاد وميزانيات الجهات المستقلة الملحقة عن السنة المالية 2016م إلى لجنة الشؤون المالية والاقتصادية والصناعية، و مشروع قانون اتحادي بتعديل بعض أحكام القانون الاتحادي رقم (6) لسنة 1999م بإنشاء الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية إلى لجنة الشؤون المالية والاقتصادية والصناعية، ومشروع قانون اتحادي بشأن تنظيم حيازة الحيوانات الخطرة إلى لجنة الشؤون الخارجية والتخطيط والبترول والثروة المعدنية والزراعة والثروة السمكية، ومشروع قانون اتحادي بتعديل بعض أحكام القانون الاتحادي رقم (16) لسنة 2007م في شأن الرفق بالحيوان إلى لجنة الشؤون الخارجية والتخطيط والبترول والثروة المعدنية والزراعة والثروة السمكية. «المرأة العربية»: انتخاب القبيسي إنجاز تاريخي دبي( وام) أعربت مؤسسة المرأة العربية، وجميع الروابط والهيئات النسائية والتنموية العاملة تحت مظلتها، عن تقديرها واعتزازها الكبيرين لانتخاب الدكتورة أمل القبيسي رئيساً للمجلس الوطني الاتحادي الذي يجسد الثقة التي توليها القيادة السياسية للمرأة الإماراتية التي أثبتت قدرة ونجاحاً كبيراً في تولي المناصب والمراكز القيادية، باعتبارها شريكاً أساسياً في عملية التنمية الشاملة. وقال الدكتور كريم فرمان رئيس مجلس إدارة المؤسسة: «إن انتخاب الدكتورة القبيسي كأول سيدة في الوطن العربي تتولى رئاسة هيئة تشريعية، يمثل إنجازاً تاريخياً مهماً يوثق للمكانة التي أحرزتها المرأة الإماراتية في بلدها والعالم، ويعبر عن النجاح والتميز في مسيرة المرأة الإماراتية على جميع الصعد». كما يؤكد أن المرأة العربية تمتلك التأهيل والعزيمة على المشاركة في بناء الأوطان، وتكريس قيم العمل والإبداع والإخلاص. «الوطني» يشارك في اجتماع بالرياض أبوظبي (الاتحاد) تشارك الشعبة البرلمانية الإماراتية للمجلس الوطني الاتحادي، برئاسة معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيس المجلس، في الاجتماع الدوري التاسع لأصحاب المعالي والسعادة رؤساء مجالس الشورى والنواب والوطني والأمة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، الذي يستضيفه مجلس الشورى السعودي بعد غد في الرياض. ويضم وفد المجلس كلاً من سالم عبيد الشامسي، وعبيد حسن بن ركاض، ومحمد أحمد اليماحي، وناعمة عبدالله الشرهان أعضاء المجلس الوطني، والدكتور محمد سالم المزروعي الأمين العام للمجلس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض