• السبت 27 ذي القعدة 1438هـ - 19 أغسطس 2017م

العين يكتفي بالتعادل «الأول» أمام بني ياس

«الزعيم» يحافظ على «الصدارة» بنقطة «الشامخة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 نوفمبر 2015

عبدالله القواسمة (أبوظبي) عاد فريق العين بنقطة يتيمة من ملعب «الشامخة» إثر تعادله مع فريق بني ياس بهدف لكل منهما أمس، ضمن الجولة الثامنة من دوري الخليج العربي، تقدم العين بهدف لسعيد الكثيري في الدقيقة 22 والذي أنهى به الشوط الأول ليعود فواز عوانة في الشوط الثاني ويدرك التعادل في الدقيقة 64. وهذا التعادل وهو الأول الذي يحققه العين في دوري هذا الموسم، ليحافظ الفريق على الصدارة برصيد 19 نقطة بينما وصل بني ياس إلى النقطة 13 حافظ بها على المرتبة الخامسة. بدأ العين في تنفيذ خطته الهجومية منذ اللحظة الأولى، حيث قام لاعبوه بمحاولات متتالية لم تهدأ للحظة بعد أن فرضوا سيطرتهم على مجريات اللعب في الدقائق الافتتاحية التي كادت أن تشهد هدف السبق عندما أطلق محمد فايز ظهير العين الأيسر كرة صاروخية من مسافة بعيدة في الدقيقة الرابعة وقفت العارضة في طريقها. ويعود بني ياس للدخول في أجواء المباراة ومجاراة فريق العين بعد مرور عشر دقائق، حيث قام ببناء أكثر من هجمة والوصول إلى شباك الزعيم من خلال الكرات الطويلة التي نجح دفاع العين في التعامل معها بكل ثقة وهدوء. وشهدت الدقيقة 22 هدفاً عيناوياً رائعاً عندما أرسل عمر عبدالرحمن كرة أمامية طويلة إلى سعيد الكثيري الذي لم يمهلها وقابلها بتسديدة قوية مباشرة من داخل الصندوق قبل أن تلامس الأرض لتستقر داخل الشباك «السماوية». وبعد هذا الهدف عادت السيطرة العيناوية من جديد ليهدد العين مرمى الفريق المضيف في أكثر من محاولة أبرزها تلك الكرة الصاروخية التي أطلقها البرازيلي فليبي باستوس في الدقيقة 35 من كرة ثابتة لينجح الحارس الحمادي في تحويلها إلى ركلة ركنية. مضت الدقائق الأخيرة وسط محاولات هنا وأخرى هناك كان فيها بني ياس الأقرب لإدراك هدف التعادل، خاصة من الخطأ الذي ارتكبه أحمد برمان في الدقيقة 39 ليخطفها الفرنسي من أصول جزائرية إسحق بلفوضيل ويواجه المرمى إلا أنه أرسل الكرة بعيداً عن المرمى مهدراً فرصة ثمينة لفريقه لينتهي الشوط الأول بتقدم العين بهدف دون رد. دخل الفريقان إلى أرضية الملعب في الشوط الثاني دون أن يجري المدربان زلاتكو ولويس جارسيا أي تغيير على تشكيلتيهما، وكثف بني ياس من هجماته ويقدم مستوى طيباً ويضاعف من محاولاته بحثاً عن هدف التعادل وكاد الأرجنتيني خواكين لاريفي أن يعيد المباراة إلى نقطة الصفر في الدقيقة 53، وضغط «السماوي» بقوة على مرمى العين ما نتج عنه هدف التعادل الذي سجله فواز عوانة في الدقيقة 64 من تسديدة رأسية. وحاول الفريقان في الثلث الأخير من اللقاء تسجيل هدف الترجيح، إلا أنهما لم ينجحا في هز الشباك ليطلق الحكم يعقوب الحمادي صافرته معلناً نهاية المواجهة بتعادل الفريقين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا