• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

الناخب الفرنسي بين ساركوزي العنيف ورويال الباردة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 أبريل 2007

باريس ـ وكالات الأنباء: في عصر تلعب فيه الشخصية دورا محوريا في الحياة السياسية يعاني نيكولا ساركوزي وسيجولين رويال اللذان يتقدمان المرشحين المتنافسين في انتخابات الرئاسة الفرنسية من مشاكل فيما يتعلق بصورتيهما أمام الرأي العام الأمر الذي قد يؤدي لتقويض طموحاتهما لاعتلاء مقعد الرئاسة.

وفي الوقت الذي لم يحسم فيه أكثر من 40% من الناخبين أمرهم قبل الجولة الأولى من الانتخابات المقررة في 22 أبريل الحالي قد تلعب شخصيات المرشحين دوراً حاسماً يضاهي برامجهم السياسية. لكن أياً من ساركوزي وهو يميني تتسم تصريحاته في معظم الأحيان بالفظاظة أو رويال وهي اشتراكية متحفظة لم يستطيعا استمالة الرأي العام بشخصيتيهما.

أنصار ساركوزي يعتبرونه مجتهداً وحازماً، ومساعدوه يقولون إنه مرح وعطوف في حياته لكن هذا الجانب من شخصيته نادراً ما يظهر في العلن. في حين أن معارضيه يقولون إنه نشيط بشكل مفرط وقاس .

أما رويال ورغم ابتسامتها الدائمة يقول خصومها إنها في الحقيقة شخص بارد وأناني وتجد صعوبة في التواصل مع أنصارها. وقال انري دي ريتشمون زعيم المعارضة المحافظة في إقليم بواتو شارنتيه الغربي الذي تحكمه رويال ''إنها امرأة قوية للغاية لكنني أتساءل إن كانت تحب الناس.. المرح ليس من صفاتها''.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال