• الأحد 04 شعبان 1438هـ - 30 أبريل 2017م

سلّط الضوء على عالم الهجن وإنجازاتها

«زايد التراثي».. بانوراما حية للموروث البدوي والأصالة الإماراتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 نوفمبر 2015

أحمد السعداوي (أبوظبي)

في ظل حضور جماهيري غير مسبوق تتواصل فعاليات مهرجان الشيخ زايد التراثي بمنطقة الوثبة، لتؤكد مكانة الإرث المحلي الإماراتي في نفوس أبناء الوطن وأشقائهم من المقيمين والسائحين، الشغوفين بالتعرف إلى تاريخ الإمارات الموغل في القدم، من خلال بانوراما حية تعرض كل أشكال الحياة القديمة في المجتمع الإماراتي بما فيها من عادات وتقاليد صحراوية فريدة، ومهن تقليدية، أثبت عبرها أهل الإمارات قدرتهم على تطويع مفردات البيئة المحيطة بهم، لتعينهم في مواجهة ظروف الحياة على صعوبتها في زمن الأولين، ومن أهم هذه المفردات الهجن، التي حظيت باهتمام كبير بين فعاليات المهرجان، وتجلّى ذلك في معرض هجن الرئاسة، الذي عرض نماذج متنوعة من إنجازات هجن الرئاسة بما يعكس قدر الاهتمام بها والجهد المبذول حتى استطاعت تحقيق هذه النتائج.

مشاركة كبيرة

تقول منيرة الكعبي مسؤول وحدة الإحصاء والتوثيق في هجن الرئاسة ومركز شؤون السباقات، والمسؤولة عن جناح هجن الرئاسة، إن هذه المشاركة الثانية في فعاليات المهرجان بعدما حققت المرة الأولى إقبالا جماهيريا لافتا، رغم أنها لم تعرض حينها سوى بعض إنجازات هجن الرئاسة ممثلة في فئة الزمول والحول، أما هذا العام، اتسعت المشاركة إلى إنجازات كل الفئات العمرية منها الثنايا، اليزع، اللقايا.

وتشير إلى أن إنجازات هجن الرئاسة متعددة سواء داخليا أو خارجيا، أبرزها مهرجان الوثبة، مهرجان قطر، وغيرها من الفعاليات المحلية أو التي يتم المشاركة فيها خارجياً لتعكس مدى اهتمام الإمارات بكل ما يتعلق بالبيئة البدوية الأصيلة التي تمثل الأساس في المجتمع الإماراتي خاصة والخليجي عامة.

ومن خلال المعرض، نحاول اطلاع الجمهور على نبذة بسيطة عن هجن الرئاسة والدور الذي تقوم فيه في هذا المجال، من خلال استعراض الوحدات والمراكز التابعة لهجن الرئاسة، بما فيها مصنع الأعلاف، المركز العلمي، مركز الإنتاج. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا