• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مواطنة شابة تحقق حلمها في قيادة الطائرات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 نوفمبر 2015

الشارقة (الاتحاد)

عندما تأخذ غادة الروسي موقعها داخل الطائرة كمساعد طيار على إحدى رحلات العربية للطيران غدا الاثنين، ستكون قد حققت حلمها الشخصي،  مما سيجعلها مصدر إلهام للعديد من النساء في الإمارات.

وتتمنى غادة، وهي أول إماراتية تتخرج من أكاديمية ألفا للطيران في الشارقة، أن يساعدها عملها الجديد على أن تكون يوما قائدة لأي طائرة ركاب.

وأكاديمية ألفا للطيران هي أكبر كلية في المنطقة ورغم أنها دربت أكثر من مئة طيار فإن غادة هي أول إماراتية تتخرج في هذه الأكاديمية.

قالت غادة إن عمرها كان 18 عاما عندما فكرت في تعلم الطيران وإن أسرتها كانت سعيدة لكن والدتها كانت قلقة، غير أنها الآن  مطمئنة الآن.

ولابد أن تقوم بدور مساعد قائد الطائرة لمدة 1500 ساعة على الأقل ثم 5000 ساعة أخرى كضابط أول لتصبح بعد ذلك قائدا للطائرة.  وقالت غادة «سئلت كامرأة لماذا اخترت تعلم الطيران؟ لا أريد أن أبقى في المنزل وأطهو الطعام لزوجي».

ويستغرق إتمام التدريب الأولي ما بين 18 و20 شهرا قبل أن يمكن للطيارين أن يسجلوا أسماءهم. وتبلغ نفقات تعلم الطيران 570 ألف درهم، يتحملها الطالب وحده.

وقال فيكتور برانداو المدير العام لأكاديمية ألفا للطيران وهو طيار عسكري سابق من البرتغال «لا نرى الكثير من الإماراتيات اللاتي يردن أن يكن قائدات للطائرات لذلك فإن غادة مصدر إلهام للأخريات».

     
 

طموح وإراده

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته, أنا طالبة من المرحلة الثانوية أدرس في مدرسه المواهب,كم أسعى لتحقيق حلمي الذي لطالما وددت أن يصبح واقعاً أعيش فيه ,و ها أنا أرى في غادة مثال للانسانة الطموحة التي تسعى لتترك أثرا وراء مضيها قدماً , فهي لم تضع لها حدودا تبقيها ضمن إطار المعهود, بل أرادت أن تكون فريدة من نوعها , متميزة بين أقرانها , فخورة بطيرانها ورفعها لرأس أحلامها , أرغب بشدة في الاقتداء بها فهي نعم المثال الحسن.

شوق .مدرسه المواهب | 2015-11-23

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا