• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

أوباما: لسنا ضد دين معين وسنقضي على "داعش"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 نوفمبر 2015

وكالات

قال الرئيس الأميركي باراك أوباما، اليوم الأحد، إن الولايات المتحدة لن تتوانى وحلفاءها في محاربة متشددي تنظيم "داعش" وإنهم سيلاحقون قادة التنظيم ويوقفون تمويله، مضيفًا لسنا في حرب ضد دين معين بل نحارب الإرهاب.

وأضاف في مؤتمر صحفي بعد اجتماع بزعماء آسيويين في ماليزيا "تدمير داعش ليس هدفا واقعيا فحسب... بل إننا سنحققه.. سندمرهم وسنستعيد الأراضي التي يسيطرون عليها حاليا وسنوقف تمويلهم وسنلاحق قادتهم ونفكك شبكاتهم وخطوط إمدادهم وسندمرهم".

وقال أوباما إن مما سيساعد في هذا أن تحول روسيا تركيزها على محاربة داعش وعبر عن أمله في أن توافق موسكو على عملية انتقال للقيادة في سوريا وهو ما يعني رحيل الرئيس بشار الأسد عن السلطة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا