• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لاعبو دورينا يشيدون بالأهلي ويؤكدون

مشوار يستحق الإعجاب رغم ضياع الحلم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 نوفمبر 2015

سامي عبدالعظيم (دبي)

أكد بندر الأحبابي لاعب بني ياس أن «الفرسان» كانوا بمستوى التوقعات في إياب النهائي الآسيوي، بالرغبة القوية في الدفاع عن فرصة الفوز باللقب القاري للمرة الأولى في تاريخ النادي، وحصلوا على فرص عدة للتسجيل في المرمى الصيني، خصوصاً في الشوط الأول، والخسارة لا تقلل من قيمة الأهلي الذي قدم المستوى الفني المطلوب، في المباريات الماضية بمشواره في المسابقة القارية بمواجهة المدارس الكروية المختلفة.

وقال: لاعبو الأهلي سعوا للفوز باللقب القاري والمواجهة جاءت صعبة على ملعب جوانزو، وكانوا بكل المقاييس أبطالاً أمام المنافس والجماهير الصينية، وينبغي تقديم الشكر لهم على المستوى المشرف بالوصول إلى هذه المرحلة المتطورة من البطولة الآسيوية، والنقص العددي الذي عانى منه الفريق في الشوط الثاني كان مؤثراً في محاولات الفريق للتسجيل في المرمى الصيني، خصوصاً البرازيلي ليما.

ووصف أحمد الشاجي حارس الإمارات وصول «الفرسان» إلى هذه المرحلة المهمة بدوري الأبطال بأنه يمثل حالة كبيرة من الإصرار والرغبة القوية على المنافسة للتتويج باللقب القاري للمرة الأولى في تاريخه وتابعنا ردة الفعل القوية من لاعبي الأهلي أمام الفريق الصيني والاستماتة القوية في المباراة بالعزيمة القوية والمحاولات الهجومية التي كان يمكن أن تقوده للتتويج باللقب، لكن ما حدث في الشوط الثاني من المباراة لم يمنح «الفرسان» فرصة تحقيق الحلم القاري في البطولة الآسيوية.

وأضاف: مشوار «الفرسان» بالنسخة الحالية لدوري أبطال آسيا يستحق التقدير والإعجاب بالنتائج التي حصل عليها في المراحل الماضية من البطولة، وكانت هناك محاولات لتعويض الهدف الذي سجله جوانزو رغم النقص العددي، بعد طرد سالمين خميس في الشوط الثاني. وأوضح سالم عبدالله حارس الشباب أن خسارة الأهلي أمام جوانزو في النهائي بهدف لا تعني أن الفريق أقل من التوقعات المطلوبة، وتابعنا الأداء القوي من اللاعبين أمام الحشود الكبيرة من الجماهير الصينية، والنتيجة تشير إلى أن الفريق سعى للفوز باللقب القاري، وكان قوياً أمام جوانزو في الشوط الأول، وحصل على فرص عدة لم تستغل بالطريقة المطلوبة، وحدث التطور الذي شهدته المباراة في الشوط الثاني بالهدف الذي سجله جوانزو، وحاول الأهلي معادلة النتيجة، وكان قريباً للغاية عن طريق ليما في الجزء الأخير من المباراة.

وأضاف: الأهلي كان يمثل الكرة الإماراتية في المنافسة الآسيوية الصعبة، وتجاوز محطات كثيرة، ولم يكن وصوله إلى المباراة النهائية بضربة حظ، والدليل على ذلك الأداء القوي في المراحل الماضية من البطولة، وفي نصف النهائي أمام الهلال السعودي وصولاً للمباراة النهائية أمام الفريق الصيني.

ونوه محمد قاسم لاعب دبا الفجيرة بالأداء المشرف للأهلي، وهو يدافع عن طموحات الكرة الإماراتية في البطولة الآسيوية رغم الخسارة التي تعرض لها أمس أمام جوانزو الصيني على ملعبه ووسط جماهيره الحاشدة ووصول الفريق إلى هذه المرحلة من البطولة يؤكد أن «الفرسان» يستحقون التقدير على المستوى الفني الممتاز في البطولة الآسيوية.

وقال: نفخر كثيراً بما قدمه الأهلي في النسخة الحالية من البطولة الآسيوية، وكانت التوقعات تشير إلى أن الطموحات كبيرة في لاعبي الأهلي، وهم يرفعون راية الكرة الإماراتية في البطولة، وعندما يخسر الفريق خارج أرضه بهدف أمام الفريق الصيني وجماهيره الحاشدة فإن الأمر يشير بوضوح إلى ردة الفعل القوية من لاعبي الأهلي، وهم يتطلعون للتتويج باللقب القاري للمرة الأولى بتاريخ النادي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا