• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  02:55    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيين        02:57    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيي    

أنظار العالم تتجه إلى «دانة الدنيا» لمعرفة البطل اليوم

الإنجليزي سوليفان يتمسك بصدارة «جولف موانئ دبي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 نوفمبر 2015

دبي (الاتحاد)

تختتم اليوم منافسات بطولة موانئ دبي العالمية للجولف، التي تقام على ملعب الأرض في عقارات جميرا في دبي، برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، والبالغ إجمالي جوائزها المالية 8 ملايين دولار.

وتتجه أنظار العالم نحو «دانة الدنيا» لمعرفة هوية بطل الحدث، وبطل الموسم الأوروبي عموماً، حيث تعد البطولة الجولة الختامية لموسم الجولة الأوروبية، التي تقام تحت عنوان «السباق إلى دبي».

وشهدت البطولة، أمس، في ختام الجولة الثالثة، تمسك الإنجليزي اندي سوليفان بصدارة الترتيب العام برصيد 16 ضربة تحت المعدل، بفارق ضربة واحدة تحت المعدل عن الأيرلندي روري ماكلروي متصدر «السباق إلى دبي» والمصنف الثالث عالمياً، الذي حقق أفضل أداء له في البطولة، وتقدم ثلاثة مراكز، ليعزز من حظوظه بالفوز بلقب الجولة للمرة الثانية بعد عام 2012.

وعلى الرغم من إنعاش الأيرلندي ماكلروي حظوظ الفوز بلقب بطل الموسم، إلا أن المنافس الأبرز على لقب «السباق إلى دبي»، الإنجليزي داني اليت، وجه رسالة واضحة بأن الجولة الرابعة من بطولة موانئ دبي، تحمل الكثير، خاصة أن اليت تمكن من إنهاء الجولة الثالثة برصيد 11 ضربة تحت المعدل، والارتقاء 7 مركزاً دفعة واحدة على سلم الترتيب إلى المركز الخامس، متأخراً بفارق ضربة عن الكوري الجنوبي بيونج هان آن الذي حل بالمركز الرابع، وضربتين عن الأميركي بارتيك ريد الذي جاء بالمركز الثالث. وأعرب سوليفان عن سعادته بمواصلة التمسك بالصدارة، وقال: «كان يومٍ صعباً مقارنة باليومين الأول والثاني، خاصة أنني لم أتمكن من تكرار الأداء ذاته وحصد ضربات أقل تحت المعدل، ووقوعي بخطأ ضربة الوغى عند الحفرة الرابعة»، التي احتجت فيها لضربة فوق المعدل لإدخال الكرة في الحفرة.

بدوره، علق الأيرلندي ماكلروي على أدائه في البطولة قائلاً: راضٍ عن الأداء الذي حققته مع نهاية اليوم الثالث الذي جاء أفضل بكثير مقارنة بالجولتين الأولى والثانية، بعد أن نجحت في حصد تسع ضربات تحت المعدل والتي كانت ستكفل لي الصدارة لولا استمرار التعثر بضربات فوق المعدل التي عانيتها عند الحفرة 12.

وتبرز أهمية بطولة موانئ دبي العالمية للجولف، من خلال صندوق جوائزها السخي الذي يمنح الفائز بالمركز الأول جائزة مالية تصل إلى مليون و333 ألفاً و300 دولار، بالإضافة إلى مليون و250 ألف دولار يمنحها صندوق جوائز بطولة «السباق إلى دبي»، ما قد تساعد قيمتها المجتمعة البالغة مليونين و583 ألفاً و300 دولاراً في تحديد هوية بطل موسم 2015، مع العلم بأن الفارق بين متصدر البطولة ماكلروي، وصاحب المركز السابع الكوري الجنوبي بيونج هون آن لا يتعدى حاجز 1٫25 مليون دولار.

على صعيد آخر، حل لويس فيجو أسطورة كرة القدم البرتغالي ونجم برشلونة وريال مدريد الإسبانيين الأسبق، ضيفاً على البطولة، وحرص على تقديم الدعم لصديقه الإنجليزي ماثيو فيتزاباتريك. وعلق فيجو على وجوده في دبي قائلاً: تعتبر الجولف من الألعاب المحببة على قلبي، التي أحرص على متابعة مبارياتها وبطولاتها حول العالم، فكان من الطبيعي ومع وجودي في دبي، ووسط احتضان «موانئ دبي العالمية» و«عقارات جميرا» حضور الجولة الختامية لتحديد هوية بطل الموسم على أرض الواقع.

مضيفاً: «كانت فرصة سانحة بمتابعة مات، وتشجيعه على تقديم الأفضل، وأنا سعيد بالأداء الذي يقدمه في الجولة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا