• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

ودعا خليجي «طاولة الأندية» من عتبة الدور الأول

النصر والشباب.. لم ينجح أحد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 نوفمبر 2015

معتصم عبدالله (دبي)

ودع فريقا النصر والشباب منافسات النسخة الـ30 لمنافسات بطولة الأندية الخليجية لكرة الطاولة التي استضافها نادي الشباب بدبي من عتبة الدور الأول، بعدما احتل «العميد» المركز الرابع في ترتيب المجموعة الأولى والتي تصدرها فريقا الاتحاد السعودي وقطر القطري، فيما اكتفى «الجوارح» بالحصول على المركز الخامس في ترتيب المجموعة الثانية والتي تصدرها فريق السد القطري في حين حل البحرين البحريني ثانياً.

ولم يقدم ممثلا الإمارات النصر بطل الدوري في الموسم الماضي والشباب وصيف منافسة الدوري ومستضيف البطولة، الأداء المنتظر، وحصد الأزرق الذي مثله الثلاثي مروان منصور، راشد عبدالحميد، إبراهيم أحمد 7 نقاط في مشواره بالخسارة في 3 مباريات أمام الاتحاد السعودي، سار البحريني، قطر القطري، مقابل الفوز في مباراتين فقط بنتيجة 3-0 أمام الرستاق العماني والفحيحيل الكويتي. واكتفى الشباب الذي مثله الرباعي فيصل عباس، محمد جمعة، راشد محمد، علي راشد في المقابل بحصد 7 نقاط في المجموعة الثانية بفوز وحيد على السيب العماني 3-0، مقابل الخسارة في أربع مباريات أخرى أمام البحرين البحريني 0-3، والخلود السعودي 2-3، والساحل الكويتي 2-3، والسد القطري 0-3. وتأهلت أربعة أندية إلى الدور نصف النهائي للبطولة والذي يقام بنظام خروج المغلوب.

وأشار سعيد إلى أن فريق الشباب عانى في جوانب تفريغ اللاعبين من أجل التحضير للبطولة، مؤكداً أن الاستعدادات لم تكن بالشكل المطلوب في ظل حضور أكثر من لاعب في الخدمة الوطنية، وأضاف «تلبية نداء الخدمة الوطنية يبقى الأهم، وأعتقد أن اللاعبين قدموا ما عليهم عطفاً على التحضير خلال فترة الإعداد القصيرة التي سبقت انطلاقة البطولة». من جانبه، ذكر فيصل عباس قائد فريق الشباب أن المستوى العام للبطولة كان جيداً للغاية، لافتاً إلى استفادة فريقه من المشاركة رغم الخروج من الدور الأول. وأوضح: عدم التأهل للدور الثاني في رأي أغلب المتابعين قد يعد نتيجة سلبية كوننا الفريق المضيف للبطولة، ولكني من وجهة نظري فإن المشاركة كانت إيجابية لنا كلاعبين لا سيما أن عناصر الفريق لم تشارك في أي منافسة رسمية منذ نهاية الموسم الماضي في شهر مايو 2014»، وأضاف: أغلب لاعبي الفريق قادمون لتوهم من أداء الخدمة الوطنية في العام الماضي، في الوقت الذي لم يشارك فيه راشد محمد في أي مسابقة تنافسية مع أي ناد خلال أكثر من عام ونصف».

وكشف فيصل أن فترة إعداد الفريق اقتصرت على التدريبات خلال أربعة أيام فقط قبل انطلاقة البطولة، وتابع: كان من المفترض مشاركة الفريق في البطولة العربية بشرم الشيخ ولكن ظروف ارتباط اللاعبين بالعمل وغيرها حرمتنا من الإعداد الجيد»، وأردف: من الطبيعي أن تؤهل المنافسات المحلية الأندية للمشاركات الإقليمية ولكن في ظل الوضع الحالي أعتقد أن مشاركتنا في الخليجية ستكون إعداداً للمنافسات المحلية على صعيد الدوري والكأٍس».

في المقابل، ذكر راشد عبدالحميد نجم فريق نادي النصر أن قرعة البطولة صعبت مهمة فريقه في المنافسة على سباق التأهل إلى نصف النهائي بعد أن أوقعت العميد في المجموعة الحديدية بجانب الاتحاد السعودي حامل اللقب، سار البحريني، قطر القطري، الرستاق العماني، والفحيحيل الكويتي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا