• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

واشنطن تحذر رعاياها مجدداً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 أبريل 2007

واشنطن- ا ف ب: جددت وزارة الخارجية الأميركية ''تحذيرها العالمي'' للمواطنين الأميركيين بشأن التهديد المستمر ''من شن أعمال عسكرية وأعمال عنف'' ضد الأميركيين والمصالح الأميركية في الخارج. وقالت الوزارة إن المذكرة التي تتجدد بشكل منتظم منذ إصدارها أول مرة في ديسمبر ''1999لا تزال تحذر من التهديد المستمر من الهجمات الانتحارية والتظاهرات وغيرها من أعمال العنف التي تستهدف مواطنين أميركيين ومصالح أميركية في الخارج. وقالت الوزارة إن المعلومات الحالية ''تشير الى أن تنظيم القاعدة وغيرها من التنظيمات التابعة له تواصل التخطيط لشن هجمات إرهابية ضد المصالح الأميركية في عدة مناطق من بينها أوروبا وآسيا وأفريقيا والشرق الأوسط''. وأضافت أنه ''قد تستخدم في هذه الهجمات مجموعة من التكتيكات ومن بينها الاغتيالات وعمليات الخطف والتفجيرات''.

ووصف مسؤولون أميركيون تجديد التحذير بأنه روتيني وليس له علاقة بأية معلومات استخباراتية حول أية مؤامرات محتملة ضد مواطنين أو مصالح أميركية. وقالت ليزلي فيليبس المتحدثة باسم الخارجية الأميركية: ''على حد علمي ليست هناك معلومات استخباراتية أدت الى إصدارنا هذا التحذير''.