• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

سيارات "ناعمة" من شيفروليه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 أبريل 2007

إعداد - عدنان عضيمة:

أقل ما يمكن أن يقال حول التوجهات الجديدة في صناعة السيارات التي يمكن استقراؤها من معاينة مئات الطرازات الجديدة المعروضة الآن في معرض نيويورك الدولي، هو أن صنّاع السيارات الأميركيين، آثروا التخلي تماماً عن استراتيجية (الكبير هو الأفضل). وتقود شيفروليه هذا التوجه الجديد بالرغم من أنها كانت هي ذاتها التي تنتج السيارات الماموثية أو الديناصورية. وطلعت على زوار الدورة الحالية لمعرض نيويورك بمفاجأة ظريفة تجلت بعرض (باقة) من السيارات التصورية الخاصة بالفتيات وعشاق القيادة الرقيقة أو الخفيفة بعد أن رفعت شعار: (الأصغر أكثر جمالاً).

وينقل تقرير نشره موقع (ذي كار كونيكشن دوت كوم) على الإنترنت عن ديف ليون الخبير الأميركي في الأسواق العالمية للسيارات قوله: (أصبحت السيارات الصغيرة تمثل الفئة الأكثر نمواً في الأسواق العالمية والمحلية). ويقود ليون الآن مركز عمليات التصميم في آسيا التابع لشركة جنرال موتورز.

وعلى المستوى العالمي، تشكل السيارات الصغيرة الآن أقل من 5 بالمئة من مجمل المبيعات العالمية إلا أن مبيعاتها سوف تتضاعف ثلاث مرات خلال السنوات القليلة المقبلة وفقاً لتقديرات المحللين والخبراء.

وتتجلى هذه التحولات الكبرى من خلال الطلب المتزايد والسريع على سيارة (بارك) الصغيرة والرقيقة التي تصنعها شركة جنرال موتورز لتلبية رغبات الفتيات والشبان بالإضافة لكونها سيارة مثالية بالنسبة لشعوب الدول ذات الاقتصادات الناشئة مثل الصين ودول أوروبا الشرقية، كما يفترض أن تشتعل سوقها حتى في دول أوروبا الغربية عقب ارتفاع أسعار الوقود.

وتجمع آراء خبراء الأسواق في شركة جنرال موتورز على أن السوق الأميركية ذاتها سوف تشهد صعوداً مفاجئاً لنجم (السيارات النسائية) خلال السنوات القليلة المقبلة بعد أن فهم المستهلكون أن الضخامة ليست نعمة في عالم السيارات، بل ربما تمثل نقمة في الكثير من الأحيان. ومنذ انطلاق هذه الصناعة قبل أكثر من قرن كامل، لم يخطر ببال المصممين أن يضعوا مواصفات هندسية خاصة لسيارات النساء تتفق مع طبائعهم ورقتهم. ومن يتجول في معرض نيويورك فلا بد أن يكتشف أن الحال قد تغير وخاصة عندما يتمعّن في هذه الباقة من السيارات التصورية الجديدة التي تعرضها شيفروليه. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال