• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م
  08:14    الشرطة تطلق النار على رجل يحمل سكينا في مطار "امستردام شيبول"    

الورود في استقبال أبطال مونديال أم الألعاب للمعاقين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 أبريل 2007

أسامة أحمد: حظيت بعـثة ثقة المعاقين باستقبال حافل لدى وصولها الدولة مساء أمس الأول بمطار دبي تثمينا للانجاز الذي حققه فرسان الإرادة بمونديال العاب القوى للشباب الذي استضافته جنوب أفريقيا بمشاركة 12 دولة حيث نجح أبطال الثقة في انتزاع 6 ميداليات ملونه في أعقاب انتزاع اللاعب محمد القايد على ذهبيتي مسابقتي 100 متر، و200 متر، وبرونزية 800 متر، بينما حصل اللاعب بدر عباس على ذهبية 800 متر عدو بالكراسي المتحركة، وفضيتي 5000متر و400 متر ليواصل فرسان الإرادة سلسلة نجاحاتهم رافعين علم الدولة عاليا خفاقا في جنوب أفريقيا. وكان في استقبال البعثة الشيخ محمد بن صقر القاسمي رئيس اتحاد المعاقين رئيس مجلس إدارة نادي الثقة للمعاقين والدكتور محمد سهيل حمدون الأمين العام المساعد بالهيئة العامة للرعاية الشباب والرياضة، وماجد العصيمي عضو مجلس دبي الرياضي، وخالد النومان عضو مجلس الشارقة الرياضي، وعبد الرزاق الرشيد عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للمعاقين وبعض أبطال نادي الثقة على رأسهم الاولمبي علي قمبر، وأكد الشيخ محمد بن صقر القاسمي أن الانجاز لم يأت من فراغ حيث كان ثمرة 4 سنوات من التخطيط والعمل الدؤوب، كما أن الانجازات التي تحققت في مونديال العاب القوى للشباب أسعدت الجميع، وأكدت أن رياضة المعاقين تسير على الطريق الصحيح حيث تتطلب المرحلة المقبلة مضاعفة الجهد بغية المحافظة على المكتسبات التي ظل يحققها المعاقون في كافة المحافل الدولية، وقال رئيس اتحاد المعاقين إن فرسان الإرادة كانوا على قدر التحدي الملقى على عاتقهم حيث وضعوا الانجازات ورفع علم الدولة نصب أعينهم ليوفوا بالوعود بتحقيق الألقاب مسطرين هذه الانتصارات بأحرف من ذهب، وقال إن كل من أراد أن يحصد عليه الزرع مبكرا حيث رفعنا ذلك شعارا في اتحاد الإمارات للمعاقين ونادي الثقة بغية تحقيق أهدافنا المنشودة.

وردا على سؤال حول طموحاتهم خلال المرحلة المقبلة قال الشيخ محمد بن صقر نتطلع إلى احتراف كامل لأبطالنا المعاقين بغية مقارعة الدول المتقدمة في هذا المجال أسوة بلاعبي كرة القدم ونتمنى أن تكون ضربة البداية بمجلس الشارقة الرياضي، كما طالب بزيادة دعم المعاقين بعد الانجازات الكبيرة التي تحققت وخاصة أن الدعم الحالي لا يتناسب مع طموحات هذه الشريحة الكبيرة .

من جانبه وصف محمد سهيل حمدون انجاز المعاقين بأنه مستحق حيث عودتنا هذه الشريحة دائما على تسطير الانجازات وتحقيق الألقاب، وقال إن انجازات المعاقين تتحدث عن نفسها حيث ظلوا يحصدون الميداليات في كافة المحافل الدولية بعزيمة وإصرار لاتلين مجسدين أن الإعاقة إرادة، موجهاً الشكر إلى اتحاد المعاقين على جهوده المقدرة وعلى رأسه الشيخ محمد بن صقر القاسمي الأب الروحي للمعاقين والى كل أعضاء المجلس. وردا على سؤال حول لائحة التكريم الجديدة التي أجازتها الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة في اجتماعها الأخير قال إن اللائحة أنصفت المعاقين الذين يستحقون التكريم اللائق حيث نسعى في الهيئة لوضع هذه الشريحة في مكانها الطبيعي أسوة بالأسوياء وخاصة إنهم يبرزون الوجه الحضاري لدولتنا.

جدير بالذكر أن البعثة ضمت عبد السلام عبد الرحمن رئيسا للوفد وبوعلام بوزار مدربا وعبد الناصر براهمية إداريا إضافة إلى البطلين الذهبيين بدر عباس ومحمد القايد .

رئيس اتحاد المعاقين : الاتحاد الرياضي شريكنا الأساسي

أشاد الشيخ محمد بن صقر القاسمي رئيس اتحاد المعاقين '' بالاتحاد الرياضي '' وتواجده في كافة أحداث المعاقين لعكس نشاطهم من قلب الحدث مما ساهم في هذه النجاحات حيث قال إن '' الاتحاد الرياضي '' يعد شريكا أساسيا فيما حققته هذه الشريحة من انجازات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال