• الأحد 02 جمادى الآخرة 1439هـ - 18 فبراير 2018م

330 مليون دولار حصاد اليوم الأول لـ«الإنسانية» والأمم المتحدة تأمل بتمويل عودة ملايين النازحين

إعمار العراق ينطلق من الكويت وبغداد تنتظر تدبير 88 مليار دولار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 فبراير 2018

سرمد الطويل، وكالات (عواصم)

انطلقت صباح أمس في الكويت فعاليات المؤتمر الدولي لإعادة إعمار العراق الذي يتواصل لثلاثة أيام، وأعلن مسؤولون عراقيون أن إعادة إعمار العراق بعد حرب دامت لثلاث سنوات على تنظيم «داعش» ستتكلف أكثر من 88 مليار دولار مع إعطاء الإسكان أولوية خاصة. وتعهدت منظمات غير حكومية بمبلغ 330 مليون دولار للمساعدات الإنسانية في العراق، في مؤتمر مواز على هامش مؤتمر المانحين. فيما أعربت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة عن أملها، في أن يدعم مؤتمر الكويت العودة «الطوعية» للنازحين الذين فروا من منازلهم بسبب العمليات العسكرية ضد المقاتلين المتطرفين، والذين قدرت التقارير الدولية أن عددهم 5 ملايين عراقي.

وتستضيف الكويت أعمال المؤتمر على مدى ثلاثة أيام بحضور عشرات الدول ومئات الشركات ورجال الأعمال. وخصص أمس للخبراء في مجال إعادة الإعمار وللمنظمات غير الحكومية، بينما سيخصص اليوم الثلاثاء للقطاع الخاص، وغدا الأربعاء لإعلان المساهمات المالية للدول المشاركة.

وأفادت وكالة الأنباء الكويتية بأن انعقاد المؤتمر يترافق مع «تطلعات عراقية طموحة للخروج بإسهامات مجزية لإعادة إعمار بلادهم». ولفتت إلى أن انعقاد المؤتمر برئاسة خمس جهات هي الاتحاد الأوروبي والعراق والكويت والأمم المتحدة والبنك الدولي، يعكس «إيمان دولة الكويت بأهمية استقرار وازدهار العراق باعتباره من الدول المهمة والمؤثرة لاسيما في الظروف الراهنة التي تشهدها المنطقة».

كما أشارت إلى أن مؤتمر إعادة إعمار العراق ينعقد «في وقت تضع فيه حرب العراق مع تنظيم داعش أوزارها في خضم ما خلفته تلك الحرب من خسائر بشرية ومادية، إذ يعمل العراق على إعادة إعمار مناطق الصراع وإقامة المشاريع التنموية والإنسانية الكفيلة برعاية ضحايا الحرب وإعادة تأهيل البنى التحتية في البلاد».

وأفاد المصدر بأن الوفد العراقي المشارك في فعاليات المؤتمر يحمل «أجندة عمل تتعلق بثلاثة محاور أساسية هي إعادة الإعمار والاستثمار ودعم الاستقرار في البلاد وتعزيز التعايش السلمي بين مختلف أطياف المجتمع العراقي». ... المزيد