• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

طهران تعلن انطلاق دورة الوقود النووي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 أبريل 2007

عواصم وكالات الأنباء: أعلنت إيران الانتقال إلى تخصيب اليورانيوم على نطاق صناعي، في تحدٍ جديد للأسرة الدولية أطلق بمناسبة اليوم الوطني للطاقة النووية. وهددت طهران بالخروج من معاهدة منع انتشار الأسلحة النووية إذا فرضت عليها ضغوط إضافية. وأكد الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد أن إيران أصبحت ثامن دولة في العالم تمتلك دورة الوقود النووي. وقال نجاد إن إيران لن تستسلم للضغوط وستواصل عملها في مجال تخصيب اليورانيوم. وذكر في كلمة ألقاها خلال احتفال أقيم بمنشأة نطنز النووية امس، أن طهران لن تسمح للدول الكبرى بوقف برنامجها النووي وستدافع عن حقها في امتلاك الطاقة النووية حتى النهاية، واتهم الغرب بإساءة استغلال مجلس الأمن الدولي.

وسبق كلمة نجاد إعلان لرئيس منظمة الطاقة النووية غلام رضا أغازاده قال فيه إن بلاده أصبحت قادرة الآن على تخصيب اليورانيوم على المستوى الصناعي. كما أعلن أغازاده عن بدء إنتاج أجهزة طرد مركزي بكميات كبيرة لتخصيب اليورانيوم.

وفي واشنطن أعرب البيت الأبيض عن ''قلقه الشديد'' لإعلان ايران واعتبر أن إعادة النظر في التعاون الإيراني مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية أمر ''غير مقبول''.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال