• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

للأسبوع الثاني على التوالي

أبوظبي.. مشتريات الأجانب والمؤسسات تتواصل وعمليات تسييل في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد) حقق الاستثمار الأجنبي والمؤسسي في سوق أبوظبي للأوراق المالية، للأسبوع الثاني على التوالي، صافي شراء قياسي بقيمة 669,3 مليون درهم، مقابل عمليات تسييل واسعة النطاق في سوق دبي المالي بصافي بيع قيمته 277,5 مليون درهم. وبذلك أنهى الاستثمار الأجنبي والمؤسسي تعاملاته الأسبوعية بصافي شراء قيمته 391,8 مليون درهم، رغم موجة الهبوط القاسية بداية الأسبوع الماضي والتي كبدت الأسواق خسائر تجاوزت قيمتها 17 مليار درهم. وقال محللون ماليون إن الهبوط الحاد أتاح فرصاً للمستثمرين ومحافظ الاستثمار المؤسساتي الراغبة في الاستثمار على المديين المتوسط والطويل للعودة لاقتناص الفرص التي وفرتها تراجعات قوية في أسعار الأسهم القيادية التي تتداول عند أدنى مستوياتها السعرية خلال عامين. وانخفضت الأسهم القيادية في سوق العاصمة خصوصاً العقارية والمصرفية إلى مستويات سعرية مغرية قياساً إلى أرباح شركاتها خلال الربع الثالث، مما جعلها تستقطب طلبات شراء قوية وبالتحديد في جلسة أخر الأسبوع، وارتفعت أسعارها بنسب كبيرة. وبحسب إحصاءات سوق أبوظبي، ارتفعت تداولات المستثمرين الأجانب بشكل ملموس لتشكل نحو 64,5% من إجمالي التداولات الأسبوعية للسوق والبالغة 1,3 مليار درهم، إذ بلغت قيمة مشتريات الأجانب نحو 858,8 مليون درهم، مقابل مبيعات بقيمة 498,5 مليون درهم. وبذلك حقق المستثمرون الأجانب صافي شراء أسبوعي بقيمة 360,3 مليون درهم. وجاء الشراء المكثف من قبل المستثمرين الأجانب غير العرب والذين حققوا صافي شراء أسبوعي قياسي بقيمة 349 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 707,5 مليون درهم من شراء 105,9 مليون درهم، مقابل مبيعات بقيمة 358.5 مليون درهم من بيع 70,9 مليون درهم. وحقق المستثمرون الخليجيون صافي شراء أسبوعي بقيمة 12,5 مليون درهم من مشتريات بقيمة 54,8 مليون درهم من شراء 27,7 مليون سهم، مقابل مبيعات بقيمة 42,3 مليون درهم من بيع 16,7 مليون سهم، في حين سجل المستثمرون العرب صافي البيع الأجنبي الوحيد بقيمة 1,1 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 69,4 مليون درهم من شراء 82,9 مليون سهم، مقابل مبيعات بقيمة 97,5 مليون درهم من بيع 94,4 مليون سهم. وحقق المستثمرون المحليون صافي بيع بنفس قيمة صافي شراء الأجانب بقيمة 360,3 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 474,4 مليون درهم من بيع 203.9 مليون سهم، مقابل مبيعات بقيمة 834,7 مليون درهم من بيع 238.8 مليون سهم. وفيما يتعلق بأداء الاستثمار المؤسسي بسوق العاصمة، حققت استثمارات الشركات الاستثمارية صافي شراء قياسي خلال الأسبوع الماضي بقيمة 309 ملايين درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 899,7 مليون درهم، مقابل مبيعات بقيمة 590,8 مليون درهم. وعلى عكس سوق العاصمة، تعرض سوق دبي المالي للأسبوع الثاني على التوالي إلى ضغوط بيعية قوية جراء عمليات تسييل واسعة النطاق قام بها مستثمرون أجانب ومؤسسات استثمارية سجلت صافي بيع أسبوعي بقيمة 277,5 مليون درهم. وحسب إحصاءات السوق، بلغت قيمة مشتريات المستثمرين الأجانب خلال الأسبوع الماضي نحو 908.9 مليون درهم شكلت نحو 46,5% من إجمالي التداولات الأسبوعية لسوق دبي المالي البالغة 1.9 مليار درهم، مقابل مبيعات بقيمة 1,11 مليار درهم، ليسجل الاستثمار الأجنبي بذلك صافي بيع أسبوعي جديد بقيمة 207,7 مليون درهم. وعلى عكس أدائهم الشرائي في سوق العاصمة، حقق المستثمرون الأجانب غير العرب صافي بيع في سوق دبي المالي بقيمة 270,6 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 337 مليون درهم، مقابل مبيعات أكبر بقيمة 607,6 مليون درهم، فيما بلغ صافي البيع العربي نحو 23,5 مليون درهم من مشتريات بقيمة 372,6 مليون درهم، مقابل مبيعات بقيمة 396,2 مليون درهم. وحقق المستثمرون الخليجيون صافي الشراء الأجنبي الوحيد بالسوق بقيمة 83,4 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 199,2 مليون درهم، مقابل مبيعات بقيمة 112,8 مليون درهم. وجاءت تعاملات المستثمرين المحليين بصافي شراء بلغت قيمته 207,7 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 1,04 مليار درهم، مقابل مبيعات أقل بقيمة 833,7 مليون درهم. وعلى صعيد الاستثمار المؤسسي، بلغت قيمة مشتريات المستثمرين المؤسساتيين بسوق دبي المالي خلال الأسبوع الماضي نحو 705.2 مليون درهم شكلت نحو 36% من إجمالي التداولات الأسبوعية للسوق، مقابل مبيعات بقيمة 775 مليون درهم. وبذلك حقق الاستثمار المؤسسي بالسوق وللأسبوع الثاني على التوالي صافي بيع بقيمة 69,7 مليون درهم. وجاء البيع مكثفاً من قبل الشركات التي حققت صافي بيع بقيمة 91,7 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 609,6 مليون درهم، مقابل مبيعات بقيمة 701,4 مليون درهم، في حين بلغ صافي بيع البنوك خلال الأسبوع نحو 37,1 مليون درهم من مشتريات بقيمة 93,1 مليون درهم، مقابل مبيعات بقيمة 55,9 مليون درهم. وحققت المؤسسات الاستثمارية صافي بيع أقل بقيمة 15 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 2,4 مليون درهم، مقابل مبيعات بقيمة 17,6 مليون درهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا