• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

المؤشرات الفنية للأسهم ترتد من أدنى مستوياتها هذا العام

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد) ارتدت المؤشرات الفنية للأسهم المحلية بقوة من مستويات دعم نفسية مهمة كسرتها هبوطاً بداية الأسبوع الماضي، ما يرجح استمرار تداولها قرب أدنى مستويات للعام الحالي، حسب التحليل الفني. وأغلق سوق أبوظبي نهاية الأسبوع عند مستوى 4260 نقطة، وقال أسامة العشري عضو جمعية المحللين الفنيين- بريطانيا، إن السوق حافظ على احترامه لمستوى الدعم الأول 4180 نقطة، مما دفعه إلى الارتداد نهاية الأسبوع، وأغلق عند مستوى لا ينفي استمرار المخاطر على خرائط اتجاه المؤشر للمدى القصير، كما أنه لم يقلص من مخاطر التعرض لمستوى الدعم الدعم النفسي عند 4000 نقطة. وأضاف: «يتعين على المؤشر تجاوز مستويات مقاومة رئيسية لتجنب تداوله العالي المخاطر في المستويات الحالية، بدءاً من مستوى المقاومة الرئيس 4527 نقطة، وهو احتمال صعب تحقيقه في التوقيت الحالي». وأغلق سوق دبي المالي نهاية الأسبوع الماضي عند مستوى 3273 نقطة، وقال العشري، إن السوق تراجع بداية الأسبوع إلى أدنى مستوياته حلال العام، قبل أن يرتد صعوداً من منطقة غير ذات دعم. وأضاف أن الارتداد الأخير رغم قوته، إلا أنه ما زال غير مدعوم بأسباب النجاح على خرائط اتجاه المؤشر للمدى القصير أو المتوسط، حتى لو تواصل صوب مستويات المقاومة القريبة خلال تداولات الأسبوع الحالي. وأوضح العشري أن المؤشر مطالب بتجاوز مستويات مقاومة رئيسية، لتجاوز الخطر أولها مستوى المقاومة المهم عند 3581 نقطة، الذي أصبح مجرد التعرض له صعب للغاية في التوقيت الحالي، بل إن الأسهل على خرائط اتجاه المؤشر للمدى القصير، هو مواصلة التراجع والتعرض لمستويات الدعم قرب حاجز الدعم النفسي 3000 نقطة. وبين أن الاستمرار في توخي الحذر، واتباع سياسة الحيطة، وعدم الولوج في صفقات عالية المخاطر، يظل بالغ الأهمية، ما لم تنجح المؤشرات في الارتداد صعوداً بشكل حقيقي .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا