• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

افتتاح مؤتمر ومعرض خرائط الشرق الأوسط في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 أبريل 2007

دبي- منى بوسمرة:

أكد المهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي بالوكالة أن معرض و مؤتمر خرائط الشرق الأوسط 2007 الذي تنظمه بلدية دبي ، يوفر فرصة فريدة من نوعها للمهنيين في القطاع الخاص، والمسؤولين الحكوميين والباحثين، وأساتذة الجامعات في منطقة الشرق الأوسط للتعرف على أحدث التطورات في مجال نظم المعلومات الجغرافية وأنظمة الاستشعار عن بعد والصور الجوية.

جاء ذلك في الكلمة التي القاها حسين لوتاه أمس في الافتتاح تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة بمركز دبي التجاري ، وبحضور محمد الزفين رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر ومدير مركز نظم المعلومات الجغرافية ببلدية دبي، و 1500 من الخبراء والمهنيين في هذا القطاع الهام من مختلف أنحاء العالم .

كما شارك في الافتتاح ما يقارب من 250 من طلبة و طالبات المدارس و مراكز تعليم ذوي الاحتياجات الخاصة من منطقة الخليج ، إضافة إلى عدد من الطلبة و الطالبات والعاملين في قطاع التعليم للاطلاع على التجربة و الاستفادة منها. وقال المهندس حسين ناصر لوتاه إن الحدث يعتبر فرصة اقتصادية للاستفادة من النظم الجغرافية العالمية و البنية التحتية التقنية التي تم تطويرها في المدينة من جهة، والمهارات الفنية المتوفرة من جهة أخرى حتى يتم الاستغلال الأمثل لنظم المعلومات الجغرافية كمصدر رئيسي للتنمية والتطوير.

وذكر ''من خلال التوجه إلى الاقتصاد المعتمد على المعرفة ، سيوفر مؤتمر خرائط الشرق الأوسط 2007 فرصة متميزة لهذه المنطقة للتعرف على بعض كبار المتخصصين في هذا المجال لتبادل الخبرات والمعرفة في مجال نظم المعلومات الجغرافية''.

وأضاف محمد الزفين رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر خلال كلمته أن نظم المعلومات الجغرافية شهدت تطورا كبيرا و لا تزال في تطور مستمر، كما أصبحت لها في هذه الأيام حاجة في توفرها لكافة ومختلف أفراد المجتمع و لا تقتصر على فئة معينة كما كانت في السابق.و قام مدير عام بلدية دبي بافتتاح معرض الخرائط والذي احتوى على مجموعــــة من أجنحة الشركات والمؤسسات الخاصة والعامة المتخصصـــة في هذا المجال. ويناقش المؤتر 19 ورقة عمل طلابية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال