• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

عدم التوصل إلى أسرة شابة صماء ضلت الطريق قبل 12 عاما

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 نوفمبر 2015

د ب أ

أعلنت الحكومة الهندية أن اختبارات الحمض النووي، التي أجريت لامرأة هندية صماء وبكماء ضلت طريقها وهي في طريقها إلى باكستان قبل نحو 12 عاما، أثبت أنها لا تنتمي إلى ما كان يعتقد أنها أسرتها التي فقدتها منذ زمن طويل.

وكانت جيتا، التي يعتقد أنها تبلغ 23 عاما، قد ضلت طريقها عندما كانت طفلة في منطقة حدودية بين باكستان والهند تعتبر من أكثر الحدود المزودة بقوات عسكرية في العالم.

وعادت الشابة إلى نيودلهي وسط دعاية واسعة في أكتوبر الماضي بعد أن حددت هوية أسرتها على ما يبدو من خلال الصور.

ونقلت وكالة الأنباء الهندية الآسيوية (إيانس) عن فيكاس سواروب المتحدث باسم وزارة الشؤون الخارجية، مساء أمس الخميس "جاءت الأسرة التي تنتمي لعرقية ماهاتو لتزعم أن الفتاة من أفراد الأسرة.. واعتقدت جيتا أنهما ربما يكونان والديها".

وقال سواروب "تم إجراء اختبار حمض نووي (دي.إن.إيه) للوالدين المنتميان إلى عرقية ماهاتو، وسلمنا التقرير بشأن ذلك إلى الأسرة الأسبوع الماضي. وجاءت نتيجة اختبار (دي.إن.إيه) سلبية".

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا