• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

عودة سبيل وعامر للنصر أمام دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 أبريل 2007

ممدوح البرعي:

اختتم النصر أمس تدريباته استعداداً للقاء دبي اليوم على أرضه في الأسبوع الخامس عشر لدوري اتصالات لكرة القدم، وأدى الفريق تدريباً خفيفاً أكد خلاله المدرب البرازيلي إلفارو على بعض الجوانب الفنية خاصة خط الدفاع، فيما استغرق المران الرئيسي الذي أقيم باستاد آل مكتوم أمس الأول قرابة ساعتين حيث حدد الجهاز الفني ملامح التشكيلة الرئيسية ''للعميد'' وربما يكون الأبرز فيها عودة كاظم علي -مؤقتاً- الى خط الدفاع بعد أن قضى تجربة قصيرة ناجحة في الهجوم.

ولا يعاني الفريق من غيابات مؤثرة في لقاء اليوم كما عانى خلال المباريات الأخيرة، حيث اكتمل شفاء خالد سبيل وبات احتمال اشتراكه كبيراً بعد أن ظهر بمستوى طيب خلال التدريبات الأخيرة بعد غياب طويل، فيما يواصل الفرنسي جان لويس والمدافع محمود حسن الجهود العلاجية في ظل تحسن تدريجي واضح، وكذلك يعود الى الصفوف بعد الإيقاف محمد ربيع وعدنان حسين وربما تقتصر الغيابات المؤثرة على حارس المرمى سالم عبدالله الذي يمتد إيقافه الى مباراة العين التالية ويحل محله الحارس محمد علي، وينضم أيضاً الى الصفوف عامر مبارك لاعب الوسط الذي يعول عليه الفريق كثيراً بعد أن غاب عن المباراة الماضية بسبب الانضمام الى المنتخب الأولمبي.

وكان المران الرئيسي قد ركز على الجوانب الدفاعية لعلاج الثغرات التي برزت خلال مباراة الفريق الأخيرة أمام الأهلي، وقد عرض كاظم على الجهاز الفني إمكانية العودة لبعض الوقت تدعيماً لدفاع الفريق في هذه المرحلة قبل الرجوع مجدداً الى الهجوم، ومن المحتمل أن يدفع به الجهاز الفني في الخطوط الخلفية الى جانب محمد خميس ودرويش أحمد على أن يشارك خالد سبيل في الجانب الأيمن ويوسف موسى في اليسار اذا ما قرر ألفارو اللعب بطريقة 3/5/،2 أو ينتقل درويش الى المحور الى جانب علي عباس في حالة اللعب بطريقة 4/4/2 ويؤدي الأدوار الهجومية من الوسط كل من محمد ابراهيم وعامر مبارك خلف رأس الحربة وليد مراد ونيناد يستروفيتش ورقة النصر الرابحة والذي لم تخل مشاركاته مع الفريق من هدف على الأقل في كل مباراة منذ استعارته مع بداية الدور الثاني.

وكان الفريق قد انتظم في معسكر قصير في دبي استمر ثلاثة أيام بهدف استعادة الروح والتخلص من الآثار النفسية للخسارة الأخيرة، وقد حقق المعسكر أهدافه وصار الفريق يتطلع الى المرحلة القادمة بمزيد من التفاؤل.

وصرح عيسى يوسف اداري الفريق بأن اللاعبين يتمتعون بروح عالية وقد تجاوزوا آثار الخسارة الأخيرة ولديهم رغبة كبيرة في التعويض وتحدي الذات وإثبات الوجود وقد ظهروا بروح قتالية عالية ومعنويات مرتفعة خلال مرحلة الإعداد الماضية.

وأشار عيسى يوسف الى أن المباراة لن تكون سهلة على أرض فريق دبي المقاتل والذي يتمتع بروح عالية ومستوى جيد جداً خلال الفترة الأخيرة على وجه الخصوص وهو ما انعكس على نتائجه أمام الفرق الكبيرة حيث تعادل مع العين والشارقة، وأضاف أن العميد مستعد للمواجهة وهدفه الفوز تعويضاً لما فات وحتى يسترد الفريق بعضاً من مكانته الطبيعية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال