• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

روسيا وفرنسا تنسقان عسكريا لضرب «داعش»

فشل مفاوضات الهدنة في غوطة دمشق الشرقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 نوفمبر 2015

عواصم (وكالات)

فشلت المفاوضات للتوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار بغوطة دمشق الشرقية أمس، مع تجدد الاشتباكات العنيفة في أطراف العاصمة السورية. وأعلنت فرنسا أن الهجمات الجوية الفرنسية في سوريا دمرت هذا الأسبوع 35 هدفاً لها صلة بتنظيم «داعش».

وأكدت روسيا القضاء على 160 متطرفاً روسيا، يقاتلون في صفوف «داعش»، وسط تنسيقات روسية فرنسية لجهود البلدين العسكرية لمكافحة الإرهاب، لم تستبعد ألمانيا المشاركة في مهمة بسوريا، لكنها ربطت ذلك بقرار الأمم المتحدة.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن المفاوضات بين قوات النظام وفصائل الغوطة الشرقية لدمشق بوساطة طرف دولي، فشلت في الاتفاق على وقف إطلاق النار.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن «تشهد جبهات دوما وحرستا هدوءاً حذراً منذ ساعات الصباح الأولى، رغم عدم التوصل إلى اتفاق نهائي لوقف إطلاق النار».

وأشار إلى وجود « تباين في وجهات النظر بشأن بعض البنود، لا سيما المتعلقة بإدخال المساعدات الغذائية والإفراج عن المخطوفين العلويين تحديداً» الذين يحتجزهم «جيش الإسلام» أكبرالفصائل المعارضة بريف دمشق. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا