• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

المبارك: «فن أبوظبي» إضافة مستدامة للمنظومة الثقافية والإبداعية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 نوفمبر 2015

أبوظبي (وام) أكد سعادة محمد خليفة المبارك، رئيس هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، أن معرض «فن أبوظبي 2015» يشكل في دورته السابعة الحالية إضافة مستدامة للمنظومة الثقافية والإبداعية في الدولة، مشيراً إلى سعي الهيئة لتوفير بيئة ثقافية وفنية نشطة ترقي بمكانة الصرح الثقافي والفني والفلكلوري في إمارة أبوظبي. وأوضح أن برامج ومبادرات المعرض تقدم مجموعة مبتكرة من الأعمال عالمية المستوى التي تستقطبها أبوظبي بمشاركة رواد عالم الفن من 40 صالة فنية حول العالم. وأكد حرص الهيئة على توفير المناخ الملائم لجذب مثل هذه الفعاليات الفنية العالمية المهمة لتساهم في إرساء منظومة توطد مكانة متميزة لأبوظبي ضمن أشهر المراكز والعواصم الثقافية العالمية. وقال: «إن دورة عام 2015 تعكس ملامح التنوع الثقافي المثمر الذي تتميز به دولة الإمارات»، مشيراً إلى الحضور الكبير للفعاليات المجتمعية في يومها الأول، حيث شهد فعاليات المعرض عدداً كبيراً من طلاب المدارس والجامعات، مما يجسد ويرسخ الهوية الوطنية لأبناء دولة الإمارات. وأشار إلى حرص الهيئة على تعريف الناشئة بمثل هذه الفعاليات لكون المعرض فرصة كبيرة لهذه الأجيال، لتطلع على كل ما هو جديد على الساحتين الفنية والثقافية في بلدهم. وأكد حرص الهيئة على إبراز مكانة إمارة أبوظبي عالمياً باعتبارها وجهة سياحية وثقافية متميزة ومستدامة تثري حياة المجتمع والزوار. وألقى الضوء على المشاركة الإماراتية الكبيرة بعنوان «تعابير إماراتية» في نسخة المعرض الرابعة لعرض مجموعات متميزة من الإبداعات الفنية والثقافية لفنانين إماراتيين، بينما تركز على جيل من الفنانين، تمكنوا من الربط بين الشكل والمضمون عبر أعمالهم التي تسد الفجوة بين مختلف فروع الفنون التطبيقية والفنون البصرية، في إطار إشراك المجتمع والتواصل مع فعالياته لتعزيز الوعي بقيمة الفن ومكانته في النسيج الثقافي والاجتماعي لدولة الإمارات. وأضاف أن الحدث يقدم فرصة مثالية لإجراء حوارات ثقافية تساهم في إثراء المشهد الفني، وينشط حركة السوق الإقليمية، ويعزز المكانة التي باتت إمارة أبوظبي بصفة خاصة ودولة الإمارات بصفة عامة تتبوأها على خريطة الفن العالمية. وأشار إلى أنه سيتم عرض أعمال ضخمة مختارة على مدار الأشهر الستة المقبلة في منارة السعديات تبرز معالم العاصمة الإماراتية التي ستتحول إلى لوحة فنية متميزة بمشاركة أعمال فنانين أمثال آي وي وي ومحمد كاظم وشاهناد هاشميان وشيلبا غوبتا وسوبود غوبتا. وأوضح أن معرض «فن أبوظبي 2015» يعتبر تجربة متعددة المجالات لكونه يجمع بين المعرض الفني والبرنامج متعدد الأحداث والفعاليات الفنية والحوارية المبتكرة حول العالم، وذلك في إطار سعيه وحرصه على ترسيخ مكانته الرائدة التي تواكب تحولات المشهد الثقافي والإبداعي في العاصمة أبوظبي، مساهمة في ترسيخ مكانة الإمارة كبيئة محفزة للحركة الثقافية والفنية على المستوى المحلي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا