• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

90 دقيقة لصناعة التاريخ

محمد ثاني الرميثي: الأهلي عنوان الكرة الإماراتية في «مهمة السبت»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أكد محمد ثاني الرميثي، النائب الأول لرئيس اتحاد الكرة، رئيس لجنة دوري المحترفين، أن الأهلي لن يمثل نفسه غداً، لكنه سيكون عنواناً بارزاً لكرة الإمارات، وسيحمل لاعبوه على عاتقهم الدفاع عن حظوظ الكرة الإماراتية في إياب النهائي الآسيوي، وأن المهمة بالتأكيد لن تكون سهلة أمام جوانزو الصيني، لأنه سيواجه فريقاً صاحب خبرة طويلة، ومكانة متميزة في «القارة الصفراء»، مشيراً إلى أنه رغم صعوبة المهمة، فإن الأهلي أثبت في كل محطاته السابقة بالبطولة ذاتها أنه على قدر التحدي، بدليل أنه تعرض لمثل هذه الظروف الضاغطة في الأدوار النهائية، بعد عبوره دوري المجموعات، وتعامل معها بمنتهى الخبرة والذكاء.

وقال الرميثي: إن المباراة ربما تكون 90 دقيقة، لكنها تساوي تاريخاً بالنسبة للنادي الأهلي، ومن هنا فإن لاعبيه وجهازهم الفني يدركون أن مسؤوليتهم كبيرة في تسطير أسمائهم بأحرف من ذهب في سجلات الكرة الآسيوية، ووضع كرة الإمارات على القمة في المكانة التي تستحقها، وتعزز وضعها على المستويين القاري والعالمي، وهذا بمثابة شهادة جودة للكرة الإماراتية، ودليل واضح على استفادتها من التجربة الاحترافية، وللعلم، فإن النهائي الآسيوي في الموسم الماضي الذي توج به فريق ويستيرن سيدني بلقبه على حساب الهلال كانت كل المؤشرات تتجه فيه نحو «الأزرق» صاحب الخبرة الطويلة والإنجازات الكثيرة، ومع ذلك ذهبت البطولة إلى الفريق الأسترالي الذي لم يمر على تأسيسه أكثر من 3 أعوام.

وتابع : كل الظروف المحيطة بالحدث توفر حافزاً كبيراً لممثل الإمارات في تلك المهمة، والجماهير التي سترافق الفريق في السفر على ضوء مبادرات سمو الشيوخ ستحمل معها الحلم، وتمني النفس بالعودة المنتصرة، وكل عشاق الكرة الإماراتية والعربية سيتابعون عطاء «الفرسان» في المواجهة الحاسمة، وكلنا ننتظر ردة فعل قوية من اللاعبين، وأداءً جيداً يعكسون من خلاله شخصيتهم القوية، ويقدمون لآسيا والعالم مستوى مناسباً يترك بصمة متميزة للكرة الإماراتية في ذاكرة الجميع، ويدرك لاعبو الأهلي أن مباراة جوانزو تمثل ممر العبور الآمن والوحيد إلى كأس العالم للأندية باليابان التي سوف يشارك فيها ممثل الوطن للمرة الأولى في النسخة المقبلة خارج الحدود.

وأضاف: في مساء الغد سوف نلتف جميعاً خلف «الفرسان»، ونتمنى التتويج الآسيوي، وسوف تكون كرة القدم والمهمة الآسيوية للأهلي مناسبة جديدة من مناسبات الانتماء والتوحد خلف هدف واحد، وتلك قيمة مضافة جديدة لقيم الرياضة التي تحشد الجماهير خلفها وتوحد مشاعرهم وتوجهاتهم في المهمات الدولية.

ابن هزام: النهائي «علامة فارقة» في مسيرة «الفرسان» ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا