• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

يوشينكو: لا حلول وسط ·· والانتخابات في موعدها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 أبريل 2007

كييف - وكالات الأنباء: اتخذ الرئيس الأوكراني فيكتور يوشينكو موقفاً متشدداً خلال الأزمة الدستورية التي تمر بها بلاده، حيث أعلن أنه لن يقبل أي حل وسط بشأن الانتخابات المبكرة المزمع إجراؤها. وفي كلمة وجهها لشعبه وبثها التليفزيون بمناسبة الاحتفال بعيد الفصح أمس قال: ''إنه أمر بحل البرلمان وإجراء انتخابات جديدة؛ لأن الغالبية البرلمانية تهدد بالانقلاب على الدستور''، وأضاف: ''كانت هناك محاولة واضحة للسيطرة بشكل كامل على الحكم عن طريق الغالبية البرلمانية، ولإعادة صياغة الدستور ليناسب متطلباتهم، وبصفتي حامياً للدستور لا أستطيع ولن أسمح بحدوث ذلك''.وأكد أنه لن تحصل مواجهة أهلية ولن يضطرب الأمن، وقال: ''أنا أضمن ذلك، وقوات الأمن تنفذ بحزم أوامر الرئيس''. واعتبر يوشينكو أن حل البرلمان هو ''لقاح ضد الاستبداد واغتصاب السلطة'' اللذين يَتهم بهما النواب الموالين لروسيا، والذين زاد أنصارهم بفضل ما قدموه إلى نواب المعارضة، وأضاف: ''يجب احترام خيار الشعب، والديمقراطية الموجهة، لا تتلاءم مع أوكرانيا''.

ودعا يوشينكو المتظاهرين إلى الامتناع عن النزول إلى الشارع والبقاء ''حول مائدة العيد العائلي''، رافضاً أيضاً فكرة الوساطة الدولية في الأزمة الأوكرانية .