• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

سلطان بن زايد يشهد سباق حمدان وزايد بن محمد بن خليفة

210 فرسان وفارسات شاركوا في التأهيلي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 نوفمبر 2015

أبوظبي (وام)

شهد سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو، رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات فعاليات «سباق الشيخ حمدان بن محمد والشيخ زايد بن محمد بن خليفة آل نهيان لأفضل حالة والقدرة والتحمل» الذي أقيم أمس في قرية بوذيب العالمية للقدرة في مدينة الختم الذي ينظمه النادي بالتعاون والتنسيق مع اتحاد الفروسية ويستمر حتى غدٍ، في إطار موسم القدرة الجديد للنادي 2015- 2016.

وكان سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان قام بجولة تفقدية لمرافق قرية بوذيب رافقه خلالها علي عبدالله الرميثي، المدير التنفيذي للأنشطة في النادي، والتقى سموه خلال الجولة بالدكتور برايان سميث- أسكتلندا- المسؤول عن نظام التتبع الإلكتروني للخيول والفرسان المشاركين في السباق، واستمع منه إلى شرح تفصيلي عن نظام التتبع وفوائده في رصد الحالات الطارئة التي يمكن أن يتعرض لها بعض المشاركين وخيولهم وكذلك أهمية هذا النظام في مراقبة سرعة الخيول وخطوط مساراتها خلال السباق وصولاً إلى بوابات الفحص البيطري النهائية.

وأثنى سموه على التطور التقني النوعي الذي تستخدمه قرية بوذيب للارتقاء بمستوى رياضة القدرة.. موجهاً بمزيد من الاهتمام بهذه الناحية الحيوية.

كما التقى سموه خلال الجولة كلا من مدرب ومالك إسطبل الحليفي في رأس الخيمة عبدالله محمد الحليفي، ومدرب ومالك خيول إسطبلات بن حبيب للقدرة في دبي عبدالعزيز الرضا، ودار حديث خاص حول مجريات السباق والمشاركات فيه وسبل تطوير رياضة الفروسية والقدرة والقوانين ذات الصلة بها.. وأبديا ارتياحهما لجميع التوصيات والتعديلات التي طالب بها سموه حول بعض قوانين رياضة القدرة لغايات تطويرها وخدمة المشاركين فيها ضمن أعلى المستويات والمفاهيم والمواصفات الدولية.

وختم سموه جولته بلقاء نخبة من الفرسان المشاركين في السباق التأهيلي لمسافة 40 كم واطمأن منهم على مستوى مشاركتهم وحرصهم على التواصل مع برنامج فعاليات موسم القدرة الجديد.. مؤكداً مواصلة تقديم كافة أشكال الدعم اللازم لتقدمهم وتحقيق طموحاتهم في هذه الرياضة العربية الأصيلة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا