• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

علاوي يحدد شروط نجاح الخطة الأمنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 أبريل 2007

مسقط - قنا: أكد إياد علاوي رئيس الوزراء العراقي الأسبق أهمية المصالحة السياسية والوطنية في العراق وإلغاء القوانين الاستثنائية التي قال إنها أدت إلى إيذاء الشعب العراقي وتصديع وحدته. ورأى علاوي في تصريحات بثتها وكالة الأنباء العمانية أمس، حيث يقوم بزيارة السلطنة ضمن جولة عربية، أن الخطة الأمنية في العراق ستنجح فقط عندما تتبنى جميع الأطراف مبادىء المصالحة الوطنية والعفو العام، كما حصل في بلدان أخرى.

وقال إن هذا لا يعني أن الخطة هي خاطئة ولن تجدي نفعاً، وانما على العكس نحن نعتقد أن الخطة الأمنية خطوة متقدمة لكنها لن تكون خطوة كافية بالتأكيد إذا لم تجر مصالحة وطنية حقيقية في المجتمع العراقي. كما عبر علاوي عن اعتقاده بأن المشكلة الأساسية في العراق هي مشكلة أمنية بعد أن فككت الدولة العراقية أثناء الحرب وفي قلب المشكلة الأمنية موضوع السياسة.