• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

مقتل 232 أستاذاً جامعياً وهجرة 3 آلاف آخرين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 أبريل 2007

بغداد - د ب أ: قال رئيس اللجنة الدولية للتضامن مع الأساتذة العراقيين أمس الأول إن 232 أستاذا جامعيا قتلوا وهاجر أكثر من ثلاثة آلاف آخرين إلى خارج العراق ، فيما اختفى 56 آخرون منذ أبريل .2003 وأوضح قيس جواد العزاوي رئيس اللجنة الدولية للتضامن مع الأساتذة العراقيين ، التي يوجد لديها مقار في جنيف وباريس ، لوكالة أنباء ''أصوات العراق'' المستقلة أن أعمال العنف التي وصلت للجامعات أسفرت عن مقتل 232 أستاذا جامعيا من الذين تم توثيق أسماؤهم من قبل اللجنة إلى جانب اختفاء 56 آخرين لا يزال مصيرهم مجهولا وهجرة ثلاثة آلاف آخرين إلى خارج العراق.

وأضاف العـــــــزاوي أثنــــاء زيارته لمحافظــــــة دهوك مع وفد منظمة ''مراسلون بلا حدود'' الدولية '' تسببت هذه الأحداث باتخاذ وزارة التعليم العـــــراقية قرارا بإغلاق 152 قسما علميا والتأثير الكبير على سير العملية التربوية في عموم الجامعات العراقية باستثناء إقليم كردستان حيث فرحنا باستقبال جامعـــــــاتها العديد من الأساتذة من بقية أنحاء العراق.

وأردف قائلا '' إلى جانب هذه الأرقام الكبيرة أدت الأحداث إلى زيادة نسبة غياب الطلبة بنسبة 75 بالمئة خاصة بعد استهداف الجامعة المستنصرية صيف .2006