• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تضفي الفخامة على المنزل

مفردات «فكتورية» لأجواء مخملية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 نوفمبر 2015

دبي (الاتحاد)

تظل قطع الأثاث ذات النمط الكلاسيكي، سحر لا يقاوم عند محبي التواجد في بيئة ثرية، مستلهمة من أرقى القصور العالمية، كون هذا النمط لا يفقد موضته ولا ينتهي إطلاقاً، وإنما مستمر بل يزيد قيمة وثراء، نظراً لطبيعته وفكرته وما تحمله قطع الديكور من تفاصيل دقيقة متقنة، تأخذ مزيداً من الجهد والوقت عند تنفيذها، واتخذ كثير من المصممين هذا الخط في التصميم الذي يعد ركيزة أساسية التي تنبثق منها الأنماط الأخرى.

قدمت دار «برغندي ديزاينز» تشكيلة الأثاث «القوطي الفيكتوري الداكنة الجديدة» بتصاميم حسية رائعة ذات لمسات الكوتور الفاخرة، مستلهمة من الطراز الفرنسي ومصنوعة من المخمل والسنديان.

وتتسم قطع المجموعة بالنقش والحفر بتقنية يدوية، وهو أبرز ما يميز هذا النمط من الديكور المصنوع من خشب الزان والبلوط والماهوجني، وعادة ما تلبس النقوش برقاقات الذهب الفرنسي، كما يمكن أن يعتق أو يدهن بالفضي، وبعض تقنيات الدهانات الأخرى.

ويتميز هذا النمط من الديكور بألوانه الدافئة كالأحمر، ويمكن اختيار الكنب بألوان متعددة منها الزيتي أو دمجهما مع اللون الذهبي، أو يمكن اختيار اللون الأزرق الفاتح مع اللون الذهبي، أو اللون الباذنجاني مع اللون الأصفر، ويفضل استخدام الأقمشة المتينة لتوحي بالفخامة، ويمكن أن تدهن الجدران بأصباغ معتقة لتكون منسجمة مع لون الأثاث.

وتتضمن المجموعة أريكة منجدة من المخمل الأزرق الملكي، مع تفاصيل منحوتة على الإطار، وصممت الأريكة وفق الطراز الفيكتوري. كما يقدم حامل الشموع المصقول، والذي يوحي بالليالي المظلمة والقلاع الحالمة، وبفضل لونه الداكن فإن التناقض الذي يعكسه مع النور الذي يحمله؛ يخلق أجواء ساحرة، ما يجعلها أكسسوار يتمتع بقوة كتلة اللون، ويبرز سواء وسط ألوان أحادية أو حتى متنوعة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا