• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

كريستي برينكلي تكشف أسرار «الجمال الخالد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أكدت الممثلة الأميركية كريستي برينكلي أن الاحتفاظ بالشباب والجمال بعد سن الستين ليس أمراً سهلاً، ويحتاج إلى كثير من الجهد.

وكشفت في كتابها الجديد «الجمال الخالد»، بحسب ما جاء في موقع «dailymail»، عن نصائح من شأنها أن تساعد النساء على الظهور بمظهر أكثر شباباً وجمالاً حتى مع تقدمهن في العمر.

وقالت برينكلي، البالغة من العمر 61 عاماً، إن هناك كثيراً من الطرق لإعطاء الوجه والجسم إطلالة جديدة، بدءاً من الحقن المالئة إلى الليزر، وموجات الراديو، وموجات الضوء، وحتى العلاجات التي تستخدم بلازما الدم لتوليد خلايا جديدة.

إلا أنها لم توص بعلاجات معينة، مشيرة إلى أن على المرأة استشارة طبيبها لمعرفة ما يناسبها.

وذكرت أن حقْن البوتوكس في جبهتا كان كارثياً؛ لأنه بدلاً من أن يجعلها تبدو مستريحة، جعل وجهها يبدو حزينا ومفتقرا للتعابير، إلا أنها عادت واستخدمت البوتوكس مرة أخرى، ولكن في العنق حيث كانت النتائج ناجحة، فقد عمل على استرخاء العضلات وشد الخطوط والتجاعيد في منطقة الذقن المزدوجة والفك.

وأضافت أنها استخدمت الإبر المالئة بجرعات صغيرة، لإعادة الحجم للأماكن التي تأثرت بسبب الشيخوخة، ليس فقط على الوجه بل أيضا يمكن استخدامه لملئ التجاعيد والندوب في اليدين.

وقالت إنها جربت العلاج بالليزر لعلاج تفاوت لون بشرة الوجه، وأعجبها كثيرا حيث أنه يحفز الجسم على إنتاج الكولاجين والبروتين بشكل طبيعي ما بمنح البشرة النضارة، مشيرة إلى أن أجهزة شد الجلد التي تستخدم موجات ترددات الراديو، جعلتها تستغني عن جراحات التجميل.

وأكدت أنه من المهم العثور على الطبيب المناسب للمشكلة التي ترغب المرأة في التخلص منها، وكذلك معرفة جميع المعلومات المتعلقة بالعلاجات المختلفة ونتائجها من خلال تجارب حقيقية لأناس أجروها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا